الرئيسية / وطني /  بناء على توضيحات مصالح بن غبريط… موظفات أسلاك التعليم لا يخضعن لإجراءات ساعات الرضاعة
elmaouid

 بناء على توضيحات مصالح بن غبريط… موظفات أسلاك التعليم لا يخضعن لإجراءات ساعات الرضاعة

الجزائر- أعلنت   وزارة التربية الوطنية أن الموظفات المنتميات لأسلاك التعليم لا يخضعن للإجراءات الخاصة بساعات الرضاعة التي تمنح للمرأة العاملة في قطاع الوظيفة العمومية، وهذا لطبيعة مهامها بحيث يتناسب ذلك

مع التوقيت المسند لها.

و جاء  هذا في  إرسالية وجهت إلى مسؤولي ومديري المؤسسات التعليمية بمختلف اطوارها الابتدائي والمتوسط والثانوي  حيث أوضحت فيها مصالح وزارة التربية أنه “تتلقى مصالح المستخدمين  بقطاع التربية الوطنية باستمرار عدة تساؤولات ناتجة عن عدم الفهم أو سوء تطبيق القانون من طرف رؤساء المؤسسات، وفي هذا الإطار تم التذكير بنص المادتين 213 و214 من الامر 06-03 المؤرخ في 15جوان 2016 المتضمن القانون الأساسي العام للوظيفة العمومية .

وأشارت  مصالح وزارة التربية الوطنية أن المادة 213 تؤكد أنه تستفيد المرأة الموظفة خلال فترة الحمل أو الولادة من عطلة أمومة وفق للتشريع المعمول به 89 يوم كاملة ، في حين أن المادة 214 تؤكد أنه للموظفة المرضعة الحق ابتداء من تاريخ انتهاء عطلة الامومة ولمدة سنة في التغيب ساعتين مدفوعتي الأجر كل يوم خلال  الأشهر الستة الأولى وساعة واحدة مدفوعة الاجر كل يوم خلال الاشهر الستة الموالية، ويمكن توزيع هذه الغيابات على مدار اليوم، بحسب ما يناسب الموظفة، إلا انه وفق ما أكدته وزارة التربية عبر مصالحها بمديريات التربية فإن الموظفة المنتمية لاسلاك التعليم لا تخضع لهذه الإجراءات لطبيعة مهامها.