الرئيسية / رياضي / بنزيمة يكسر جدار الصمت: العنصرية أبعدتني عن منتخب فرنسا

بنزيمة يكسر جدار الصمت: العنصرية أبعدتني عن منتخب فرنسا

 وجّه الفرنسي كريم بنزيمة اتهامات حادة لمدربه السابق في منتخب فرنسا ديديي ديشامب بالانصياع لضغوط من حزب سياسي عنصري بسبب استبعاده من قائمة “الديكة” المشاركة في بطولة أمم أوروبا “يورو 2016”.

 

وقال بنزيمة، بعد تتويجه بالبطولة الـ11 لرابطة أبطال أوروبا مع فريقه ريال مدريد، في تصريحات لصحيفة “ماركا” الإسبانية، نقلتها “فرانس فوتبول” الفرنسية: “كنت أحد أفراد منتخب فرنسا الأساسيين في السنوات الماضية وبسبب أزمة تعرضت لها رضخ مدرب منتخب فرنسا ديشامب لضغوط من حزب سياسي فرنسي متهم بالعنصرية أدت لاستبعادي من المنتخب”.

وأضاف بقوله: “تعرضت لانتقادات عديدة ونال الهجوم عائلتي والمحيطين بي، بسبب قضية ابتزاز فالبوينا بالشريط الجنسي، وستدركون لاحقاً أنني كنت مظلوماً فيها، وكان هدفي مساعدة زميلي اللاعب فالبوينا فقط، ولو كنت شخصا سيئا ما كنت حققت هذا اللقب الأوروبي الكبير”.

وأعرب بنزيمة عن سعادته باللقب الأوروبي الحادي عشر في تاريخ النادي الملكي.

يذكر أن الدولي الفرنسي السابق إريك كانتونا، أسطورة مانشستر يونايتد الإنجليزي، اتهم زميله في الملاعب السابق ديشامب بالعنصرية، وخصوصاً ضد العرب على خلفية استبعاده بنزيمة ذي الأصول الجزائية وحاتم بن عرفة، صاحب الأصول التونسية، من قائمة منتخب فرنسا المشاركة في يورو 2016.