الرئيسية / وطني / شروط خروج جيشنا خارج الحدود واضحة في الدستور.. التظاهر حق يضمنه دستور الجزائر

اعتبر الأخبار المتداولة بالاشاعات..بوقادوم:

شروط خروج جيشنا خارج الحدود واضحة في الدستور.. التظاهر حق يضمنه دستور الجزائر

الجزائر -عاد وزير الشؤون الخارجية، صبري يوقادوم، ليكذب بدوره الإشاعات التي تم ترويجها مؤخرا حول التحضير لإرسال قوات من الجيش الوطني الشعبي للمشاركة في عمليات عسكرية خارج الحدود، في إطار مجموعة دول الساحل الخمس (G-5 Sahel).

وأكد بوقادوم في تصريح لقناة _الجزيرة_ أن الدستور يوضح خروج قوات الجيش الذي لن يكون إلا في إطار حفظ السلام تحت إشراف الأمم المتحدة، الاتحاد الأفريقي أو جامعة الدول العربية.

وأشار وزير الخارجية، إلى أن مشاركة الجيش في العمليات المذكورة تتم بعد موافقة البرلمان.

واعتبر بوقدوم، الأخبار المتداولة، بالإشاعات التي تروج وتحدّق بالجزائر كل مرة، مشيرا إلى أن الدستور كان واضحا.

ويأتي تصريح الوزير بوقادوم بعد بيان أصدرته وزارة الدفاع الوطني كذبت فيه أخبار مغلوطة تم ترويجها تدعي أوامر تم توجيهها للجزائر من أجل  إرسال قوات من الجيش الوطني الشعبي للمشاركة في عمليات عسكرية خارج الحدود، في إطار مجموعة دول الساحل الخمس (G-5 Sahel). وأكد بيان وزارة الدفاع الوطني أن الجيش الوطني الشعبي، سليل جيش التحرير الوطني لم ولن يخضع في نشاطاته وتحركاته إلا لسلطة رئيس الجمهورية، وارادة الشعب”.

حق التظاهر يضمنه الدستور

من جهة أخرى, أكد وزير الخارجية صبري بوقادوم في حوار أجرته معه “فرانس 24″ أن التظاهر السلمي حق يضمنه الدستور الجزائري.وجاء تصريح بوقادوم في تعليقه على إحياء الذكرى الثانية للحراك الشعبي في بلاده، والذي انطلق في 22 فيفري 2019.

وقال بوقادوم رغم أن التظاهر حق دستوري، مقنن في الدستور لكن في ظرف الجائحة هناك إجراءات خاصة ليس فقط في الجزائر ولكن في العديد من الدول المتقدمة والديمقراطية”.

وشدد بوقادوم على أن الجزائر حققت نجاحا كبيرا في مكافحة الجائحة، مضيفا “علينا أن نستمر في حماية المواطنين، حماية صحية وهذا لا يمس حق التظاهر”.

مصطفى ع