الرئيسية / وطني / تبون يتهم أطرافا بـ ” تيئيس”  المواطنين من ملف السكن
elmaouid

تبون يتهم أطرافا بـ ” تيئيس”  المواطنين من ملف السكن

 الجزائر- اتهم وزير السكن والعمران والمدينة، عبد المجيد تبون، الخميس، بعض الأطراف، لم يُسمها، بمحاولة استغلال الوضع الاقتصادي الراهن للبلاد لتيئيس المواطنين وتخويفهم بتوقيف مشاريع السكن، في حين أكد أن جميع مشاريع السكن المتواجدة عبر كامل تراب الوطن لن تتوقف مهما يكن مصدر تمويلها.

وأوضح تبون لدى إجابته على أسئلة الصحفيين على هامش جلسة علنية خصصت لطرح الأسئلة الشفهية بمجلس الأمة، أن هناك بعض الجهات تحاول الصيد في المياه العكرة من خلال لجوئها إلى سياسة تيئيس المواطنين عن طريق ملف الإسكان وتخويفهم بتوقيف المشاريع بعد تدني أسعار المحروقات، في حين دعا المواطنين الى عدم الاستماع الى مثل هذا الكلام ووضع كامل ثقتهم في الحكومة والدولة الجزائرية.

ورفض وزير السكن إعطاء توضيحات حول طبيعة هذه الجهات ونواياها الحقيقية وهل هي أطراف داخلية أو أيادي خارجية، مكتفيا بالقول إن الدولة على علم بكل ما يتم التخطيط له، وأن أحسن وسيلة للرد عليهم هي إسكان جميع الجزائريين في الآجال المحددة وهو النهج الذي تسير عليه الوزارة، في حين حيا المواطنين الذين لم يلتفتوا إلى مساعي هؤلاء ونواياهم الخبيثة مرجعا سبب ذلك إلى أن المواطن لم يعد فريسة سهلة لقضاء مصالح الآخرين.

وأضاف الوزير أنه يتم حاليا إنجاز ما يزيد عن 920 ألف وحدة سكنية في مختلف الصيغ عبر التراب الوطني، مؤكدا أن جميع هذه المشاريع لا تعاني من مشاكل في التمويل، كما أكد أن الحكومة الجزائرية عازمة على القضاء النهائي على أزمة السكن التي شارفت على أن تكون من الماضي.

وقلل تبون من تأخر وزارته في تسليم المشاريع في آجالها المحددة، حيث اعتبر الأمر بالعادي جدا، مضيفا أن تجاوز آجال التسليم ببضع أشهر لا يؤثر في شيء كون أنه في السابق كانت المشاريع تتأخر بعشرات السنين، وأرجع الوزير سبب تأخر تسلم المشاريع إلى بعض الظروف التقنية التي تكون خارجة عن النطاق مستدلا بمثال العثور على بعض الآثار في أحد مواقع إنجاز السكنات.

وفي ما يخص برنامج ” عدل 2″ قال تبون إنه تم مؤخرا الاتفاق بين وزارة السكن ووزارة المالية على احتساب زيادة تقدر بـ23 بالمائة بالنسبة لأسعار سكنات البيع بالايجار، في حين أوضح أن هذه الزيادة ستطبق على الدفعات الشهرية التي سيدفعها المكتتبون بعد استلامهم للسكنات وليس في الأشطر الأربعة.