الرئيسية / وطني / تحديد هويات الإرهابيين الثلاثة المقضى عليهم الإثنين بعين الترك

تحديد هويات الإرهابيين الثلاثة المقضى عليهم الإثنين بعين الترك

تم تحديد هويات الإرهابيين الثلاثة المقضى عليهم، الإثنين، خلال عملية نفذتها مفرزة للجيش الوطني الشعبي، بغابة الريش ببلدية عين الترك (البويرة)، بحسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وجاء في البيان أنه “في إطار مكافحة الإرهاب، مكنت عملية تحديد هوية المجرمين الثلاثة الذين قضت عليهم مفرزة للجيش الوطني الشعبي، يوم 23 ماي 2016، بغابة الريش ببلدية عين الترك ولاية البويرة (الناحية

العسكرية الأولى)، من التعرف على كل من: “ج.محمد” المدعو “عبد الله” الذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 1993 و”ش.الجيلالي” المدعو “أبو سارة” الذي التحق بدوره سنة 1994 والثالث “ل.عبد الغني” المدعو “هشام””.

ومن جهة أخرى وبخنشلة (ن.ع.5)، “سلم إرهابي نفسه وأوقف عناصر الدرك الوطني عنصري (2) دعم للجماعات الإرهابية”، في حين “دمرت مفارز أخرى بكل من خنشلة وجيجل (ن.ع.5) وتيزي وزو وعين الدفلى (ن.ع.1)، (7) مخابئ للإرهابيين وهاون و(3) قنابل تقليدية الصنع”.

وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة، أوقف عناصر الدرك الوطني بسيدي بلعباس (ن.ع.2)، “أربعة (4) تجار مخدرات وكمية كبيرة من الكيف المعالج تقدر بـ (19) قنطارا و(62) كيلوغراما وشاحنة وسيارة سياحية”، في حين “ضبط أفراد حرس الحدود بتلمسان،(55،8) كيلوغرام من الكيف المعالج”. كما أوقفت مفارز بكل من تمنراست وعين قزام وبرج باجي مختار(ن.ع.6)، (101)  شخص وضبطت (42) طنا من المواد الغذائية وشاحنة وثماني (8) مركبات رباعية الدفع و(7) دراجات نارية”، وأوقفت مفرزة مشتركة بورقلة (ن.ع.4)”أربعة (4) مهاجرين غير شرعيين من جنسية مغربية.