الرئيسية / رياضي / تحركات المغربي لقجع لا تقلق رئيس الفاف…. روراوة ضمن مقعده في الكاف بمباركة من حياتو
elmaouid

تحركات المغربي لقجع لا تقلق رئيس الفاف…. روراوة ضمن مقعده في الكاف بمباركة من حياتو

الجزائر- قالت مصادر مقربة من رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم المنتهية عهدته، محمد روراوة، إن الأخير غير قلق من تحركات رئيس الجامعة الملكية المغربية فوزي لقجع، بخصوص انتخابات عضوية المكتب التنفيذي

للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، والتي ترشح لها ثلاثة ممثلين عن شمال إفريقيا من أجل مقعدين، فبالإضافة إلى الشخصيتين المذكورتين، هناك المرشح الليبي أنور الطشاني.

ويوجد روراوة، بحسب مصدرنا، في أحسن رواق للفوز بعضوية تنفيذية الكاف رفقة لقجع، ولو أن الأخير يقود حملة موازية لدعم المرشح الليبي ليكون إلى جانبه في المكتب التنفيذي لهيئة حياتو.

وكانت عدة أطراف ذكرت أن اللقاءات والاتفاقيات التي أبرمها لقجع مع عدد مهم من رؤساء الاتحادات الإفريقية منذ فترة ليست بالقصيرة، قد أثرت بشكل كبير في توجيه الأصوات التي ستختار ممثل منطقة شمال إفريقيا في المكتب التنفيذي لـ “الكاف” خلال الجمعية العامة الانتخابية المقررة في 26 مارس المقبل، لكن ذلك لم يمس بشعبية روراوة في الكاف والدعم الذي يحظى به من حياتو هذه المرة، بعد عودة العلاقة إلى مجراها الطبيعي بين الرجلين.

وكان رئيس الفاف تطرق خلال أشغال الجمعية العامة للاتحاد الجزائري لكرة القدم، للحديث عن شعوره بالحسرة بسبب “الظلم” الذي يتعرض له في بلده، على حد تعبيره، واستغرب الانتقادات الموجهة له في وقت يستعد لدخول معركة انتخابات الكاف.

وقال روراوة:”حاليا، أنا مرشح لعضوية اللجنة التنفيذية للكاف، وهو المنصب الذي أشغله منذ عام 2004، هذا المقعد يخص الجزائر وأنا أمثل الجزائر أيضا، منافساي على عضوية اللجنة التنفيذية، يحظيان بالدعم والمساندة في بلديهما، وأنا أتعرض للظلم في بلدي”.