الرئيسية / وطني / ترحيل 665 عائلة بحي ” الحفرة” إلى عدة بلديات بالعاصمة
elmaouid

ترحيل 665 عائلة بحي ” الحفرة” إلى عدة بلديات بالعاصمة

 3000 عائلة سترحل إلى سكنات لائقة هذا الشهر

الجزائر- أشرف والي ولاية العاصمة عبد القادر زوخ، الأربعاء، على عملية ترحيل 665 عائلة بالحي القصديري (الحفرة) ببلدية واد السمار إلى عدة أحياء ببلديات بئر توتة وبرج البحري والخرايسية، وهي العملية التي تدخل في إطار الشطر الأول للمرحلة الرابعة للعملية الـ21 لإعادة الإسكان التي أطلقتها الولاية شهر ماي الماضي.

استفادت نحو 665 عائلة كانت تقطن بحي (الحفرة) القصديري ببلدية واد السمار بالعاصمة من سكنات اجتماعية لائقة موزعة على كل من الحي السكني 1194 سيدي لخضر ببلدية بئر توتة والحي السكني 1012 شابو ببلدية برج البحري والحي السكني 1200 مسكن سيدي سليمان ببلدية الخرايسية.

وقام والي ولاية العاصمة، عبد القادر زوخ بزيارة الحي السكني 1194 سيدي لخضر ببلدية بئر توتة، حيث وقف على ظروف عملية الترحيل وتوزيع السكنات وكذا استقبال المواطنين، كما قام بزيارة مدرسة ابتدائية وأخرى متوسطة للوقوف على مدى جاهزيتهما لاستقبال التلاميذ الجدد.

وأثناء تنقله وتفقده للسكنات، قام المقصيون من عملية الترحيل بحركات احتجاجية حاملين لافتات تطالبه بإنصافهم، في حين تمكن البعض منهم من التسلل إليه ونقلوا له انشغالاتهم واستفساراتهم كما عبروا عن ثقتهم الكاملة فيه من أجل إنصافهم.

من جهته، طالب الوالي زوخ جميع المقصيين بتقديم الطعون من أجل إعادة النظر في وضعياتهم، كما تعهد أن مصالحه ستقوم بدراستها بكل شفافية، موضحا أنه تم تخصيص مكتب لاستقبال الطعون بحي (الحفرة) القصديري وآخر بالحي الجديد ببئر توتة إضافة إلى مكتب خاص أنشئ لهذا الغرض بمقر الولاية.

وعن عدد الطعون التي تلقتها مصالحه منذ بداية عملية الترحيل شهر ماي الماضي، كشف عبد القادر زوخ أنه تم إحصاء أزيد من 13 ألف طعن تقدم بها المقصيون تم قبول 799 منها، في حين تم رفض البقية، وأوضح  المتحدث ذاته أن العدد الكبير للطعون جاء نتيجة قيام المواطن الواحد بإارسال عدة طعون في الوقت نفسه.

ودعا زوخ المواطنين والسكان إلى ضرورة مساعدة الدولة من أجل تنظيم والحفاظ على هذه الأحياء حتى تبقى نظيفة، في حين أكد لهم أن مصالحه تعمل ليلا نهارا من أجل السهر على راحتهم وضمان حقوقهم، وقال في  الشأن ذاته (إن نيتنا إسكان الجميع لكن لا نملك خاتم سليمان).

للإشارة، فإن هذه العملية تدخل في إطار الشطر الأول في المرحلة الرابعة للعملية الـ21 لإعادة الإسكان التي انطلقت شهر ماي الماضي، حيث تم ترحيل 665 عائلة من أصل 3000، على أن يتم خلال هذا الشهر في الشطر الثاني ترحيل 387 عائلة ببلديات بلوزداد، الشراقة، باب الزوار و بن عكنون، أما الشطر الثالث فيشمل ترحيل 193 عائلة ببلدية برج البحري، في حين يشمل الشطر الرابع والأخير ترحيل 1783 عائلة ببلديات برج الكيفان وبولوغين.