الرئيسية / وطني / تزويد 500 حاج بسوار إلكتروني لمتابعة وضعيتهم الصحية

تزويد 500 حاج بسوار إلكتروني لمتابعة وضعيتهم الصحية

الجزائر- كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، أنه سيتم للمرة الأولى في الجزائر تزويد 500 حاج وحاجة بسوار إلكتروني لمتابعة وضعيتهم الصحية خلال تواجدهم بالبقاع المقدسة.

وأوضح محمد عيسى في تصريح للصحافة بمناسبة الإطلاق الرسمي لخدمة الإسكان الإلكتروني المسبق الخاص بموسم الحج 2016، أنه سيتم تزويد 500 حاج وحاجة يعانون من أمراض مزمنة بسوار إلكتروني لمتابعة

وضعيتهم الصحية بالبقاع المقدسة، مشيرا إلى أن هذه التجربة الأولى من نوعها سيتم تعميمها خلال السنوات القادمة.

ويحتوي السوار الإلكتروني المحمول على شريحة تتضمن المعلومات والبيانات الصحية لهؤلاء الحجاج الذين تم اختيارهم من طرف وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، مما يسمح لبعثة الحج بمتابعة وضعيتهم تحسبا لأي طارئ.

وفي السياق نفسه، ذكر الوزير أن هذه الخدمة الإلكترونية الجديدة في الجزائر تمكن أهل وأقارب الحاج من التواصل معه والتعرف على وضعيته الصحية.

وأرجع الوزير هذا التطور في الخدمة إلى الجهود المبذولة من طرف وزارة الداخلية والجماعات المحلية ووزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات وكذا الخطوط الجويةالجزائرية، مشيرا إلى أن الجزائر ستتمكن في 2019 من تحقيق “حج الرفاه والكرامة”. 

وبخصوص الوكالتين السياحيتين اللتين تم إقصاؤهما من تنظيم موسم الحج، كشف الوزير أن هذا الإجراء يدخل في إطار “التدابير المتخذة من أجل وضع حد لكل التجاوزات المسجلة في هذا المجال”، مضيفا بأنه “تم أيضا إقصاء متعاملين سعوديين في الإطعام والاعتماد على الجزائريين”.

وفيما يتعلق بتكلفة الحج، أوضح الوزير أنها “ستبقى ثابتة في السنوات القادمة مهما ارتفعت قيمة العملة الصعبة والريال السعودي”، مشيرا إلى “اهتمام المحسنين ورجال الأعمال بالحجاج والقيام بتبرعات لصالحهم”.