الرئيسية / محلي / تسخير 150 عون أمن لحماية المصطافين بشاطئ الجميلة والفضاءات الترفيهية
elmaouid

تسخير 150 عون أمن لحماية المصطافين بشاطئ الجميلة والفضاءات الترفيهية

عززت المصلحة الولائية للأمن العمومي لأمن ولاية الجزائر أجهزتها المكلفة بتجسيد المخطط الأمني الخاص بموسم الاصطياف 2016، بتشكيل أمني إضافي مكون من 150 شرطي لتأمين العديد من الشواطئ والمطاعم والساحات العمومية غرب العاصمة.

 

وأوضح الملازم أول شرطة الغلام قعنب أنه تم تخصيص تشكيل أمني إضافي مكون من 150 من قوات الشرطة هدفه تدعيم المراكز الأمنية المتواجدة على مستوى هذه الشواطئ المسموح بالسباحة بها من أجل “بث الطمأنينة والراحة لدى المصطافين”.

وأشار ذات المسؤول إلى أنه في إطار تجسيد الإستراتيجية الأمنية والتدابير المتعلقة بموسم الاصطياف لسنة 2016 التي ضبطتها المديرية العامة للأمن الوطني، قامت الوحدات العملياتية للأمن العمومي لأمن ولاية الجزائر بعملية دعم أمني إضافي لميناء الجميلة وبعض الفضاءات على مستوى مقاطعة الشراقة، مضيفا أن التشكيل الأمني المسخر يتمثل في فرق الرقابة التي تعمل على تسهيل الحركة المرورية إنطلاقا من شبكة الطرق الرئيسية باتجاه هذه الشواطئ ومحيطها.

وقال المسؤول الأمني إن التشكيل الأمني الإضافي جاء بناء على دراسة وتحليل للمعطيات المسجلة لدى المصالح لتدعيم الفضاءات التي تشهد إقبالا خلال فترة الاصطياف.

وقال المسؤول إنه لم يتم تسجيل أي حوادث ولا جرائم بالمكان، فيما كثفت الإجراءات للتصدي للمخالفات المرورية كالتجاوز الخطير وتلك المتعلقة بالإستغلال غير القانوني للأماكن العامة وتحويلها لمواقف الركن العشوائي، ومنع كل أشكال التجارة الفوضوية على مستوى محيط الشواطئ المسموحة للسباحة.

من جهته، أشار عميد شرطة فيلالي محمد رئيس المصلحة الولائية للأمن العمومي لولاية الجزائر بالنيابة إلى أن الدعم الأمني الإضافي الذي توجه نحو شاطئ الجميلة وبعض فضاءات تابعة لأمن مقاطعة الشراقة انصبت محاوره على تعزيز الفضاءات التي تعرف إقبالا مكثفا من المواطنين خلال فترة الإصطياف كالشواطئ والمطاعم وقاعات المثلجات والساحات العمومية والحدائق.

وأضاف أن التشكيل الإضافي لعناصر الأمن الوطني قام بتأمين المسالك والممرات المؤدية نحو الشواطئ وباقي الأماكن التي تشهد توافدا كبيرا من أجل الحد من حوادث المرور وما تخلفه من ضحايا.   

كما تعمل أطقم أمن خاصة، حسب ذات المسؤول، على تدعيم حواجز المراقبة الأمنية لتطبيق قانون المرور من خلال فرق للمركبات المموهة والدراجات النارية التابعة لسرية أمن الطرقات لمراقبة التجاوزات والمناورات الخطيرة.