الرئيسية / محلي / تسوية نحو 900 ملف يخص الفلاحين المتقاعسين بعنابة
elmaouid

تسوية نحو 900 ملف يخص الفلاحين المتقاعسين بعنابة

تمكنت، مؤخرا، المصالح الفلاحية بعنابة من تسوية 900 ملف يخص الفلاحين الذين تأخروا عن تسديد ديونهم، منها ما يتعلق بحق الانتفاع، بعد أن طالبت مصالح أملاك الدولة المستثمرات الفلاحية الجماعية والفردية

بتسديد الديون المترتبة عنها والمقدرة بـ 40 مليار سنتيم خلال السنة الماضية.

ولتسهيل العملية، قامت المصالح المعنية بتقديم كل التسهيلات لصالح المنتجين والفلاحين لتسديد ما عليهم من ديون خاصة بحق الانتفاع، حيث يمكن لهم تسديد ديونهم بالتقسيط ولمدة تتراوح من عام إلى أربع سنوات، وحسب مصالح أملاك الدولة فإنه تم التنسيق مع المصالح الفلاحية لتوعية الفلاحين للإسراع في تقديم التقارير الخاصة بوضعيتهم وكذلك التي تخص المزروعات الإستراتيجية التي تمكن من احتساب الأتاوي الواقعة عليهم، وكذلك إبلاغهم بالتسهيلات الضرورية لتسديد ديونهم، واعتبر أن إخلال المنتجين الفلاحيين بالتزاماتهم التعاقدية الواردة في دفتر الشروط المبرم معهم، ينجر عنه اتخاذ الإجراءات القانونية بإسقاط حقوقهم وإلغاء عقودهم، مؤكدا أن التعليمة رقم 1485 الصادرة عن وزارة المالية المؤرخة في ديسمبر 2008، نصت على ضرورة التنسيق مع مصالح الفلاحة ومديرية التنظيم والشؤون العامة من أجل إنجاح مثل هذه النشاطات.

على صعيد آخر، برمجت المصالح الفلاحية بعنابة خرجات ميدانية شملت عدة مناطق منها بحيرة فتزارة بالشرفة، البوني وعين الباردة والتريعات، وذلك لإحصاء الأراضي البور والأحراش لاستغلالها وفق تعليمة الوالي يوسف شرفة لإدماجها ضمن المستثمرات الفلاحية الجماعية بعد تسميدها، بالإضافة إلى توزيع مشاريع تخص موارد السقي على المستثمرين لإعادة زراعتها، علما أن نسبة الأراضي الموجهة للزراعة التحويلية منها الطماطم الصناعية والتبغ التي تقدر بـ35 بالمائة.

على صعيد آخر، سجلت المصالح الفلاحية بعنابة تأخرا في حملة التحضير لغرس الطماطم الصناعية، بسبب نقص كميات الأمطار، علما أن نسبة التغطية الفلاحية بالولاية فاقت 45 بالمائة، وهي ضعيفة مقارنة بالسنوات الماضية خاصة في شعبتي الطماطم الصناعية والحبوب ومشتقاتها.