الرئيسية / زاوية خاصة / تصرفات زميلتي في العمل غريبة وأهلي يقفون معها
elmaouid

تصرفات زميلتي في العمل غريبة وأهلي يقفون معها

أنا صديقكم سفيان من حسين داي، عمري 34 سنة، موظف بمؤسسة خاصة، أعيش وسط عائلة تتكون من الوالدين أطال اللّه في عمرهما و03 إخوة، مشكلتي تكمن في أن زميلتي في العمل تكبرني بثلاث سنوات،

مطلقة ولها ولدان، تعاملني بطريقة غريبة، تمطرني بالكلام المعسول وتقدم لي الهدايا بمناسبة وبغيرها، وتتصل بعائلتي وتتحدث مع والدتي مطولا، وما يؤلمني في هذا الأمر أن أهلي يرحبون بها في العائلة لأنها تحبهم وتقدم لهم الهدايا وكل ما يرغبون فيه، ووصلت بها الوقاحة إلى حد المبيت عندنا لعدة أيام دون أن تتصل بأهلها، ويبدو أنها ترغب في الارتباط بي، وأنا أرفض ذلك، ليس كونها مطلقة وإنما لتصرفاتها الغريبة، فأنا لا أرضى لنفسي أبدا الارتباط بامرأة بهذه الصفات.

فماذا أفعل لأبعدها عن طريقي، وفكرت بجدية في تغيير عملي وقد وعدني صديقي بإيجاد لي منصب عمل معه في المؤسسة التي يعمل بها لأنها (المؤسسة) بحاجة إلى موظفين في تخصصات مثل تخصصي.

فأرجوك دليني على الحل الأرجح لمشكلتي.

المعذب: سفيان من حسين داي

 

الرد: لك كل الحق أخي سفيان أن تختار شريكة حياتك بالمواصفات التي ترضاها وليس بمواصفات وسلوكات لا تليق، وهذه الزميلة في العمل قد تمادت فعلا في تصرفاتها وتجاوزت حدودها، ليس عيبا أن تكرر تجربة الزواج ثانية بعد فشل زواجها الأول، لكن ليس بالطريقة التي تسلكها، ضف إلى هذا فأنت وأهلك أعطيتموها الضوء الأخضر على السير في ذلك الطريق وقبلتم منها الهدايا، وكلاكما تتحملان نفس درجة الخطأ في هذه المسألة كونك وأهلك تتقبلان منها الهدايا، وهي من جهتها تتمادى في ذلك لتكسب ودكما، وربما ما تفكر فيه أكبر من ذلك، فلا أظن أنها مجرد مجاملة، فكل تصرفاتها خاطئة ولذا فأنت مطالب أخي سفيان بالتحدث معها بصراحة في هذا الأمر وإخبارها بأنك غير راض على تصرفاتها، واطلب من أهلك عدم قبول تصرفاتها، ورفضهم قدومها للمبيت عندكم قبل أن تنظر في تغيير عملك، فهذا حل للخروج من ورطتك لو لم تكن لهذه المرأة علاقة بأهلك.

الحل بيدك أخي سفيان، فحاول معها لتبعدها عنك وعن أهلك واقنعها بعدم رغبتك في الزواج حاليا، وعلى أهلك أن يتفهموا هذه الأمور وإن شاء اللّه ستجد المساعدة منهم وتصل إلى إيقاف هذه الزميلة عند حدّها. بالتوفيق