الرئيسية / دولي / تصعيد بين واشنطن وأنقرة على خلفية القتال بشمال سوريا
elmaouid

تصعيد بين واشنطن وأنقرة على خلفية القتال بشمال سوريا

اعتبر وزير الدفاع الأمريكى آشتون كارتر، أن من الممكن تجنب النزاع فى سوريا بين الأتراك والأكراد السوريين، حلفاء الولايات المتحدة الرئيسيين فى الحرب ضد تنظيم داعش.وأوضح كارتر “طالما بقيت القوات التركية حيث هى” بالقرب من الحدود التركية وتراجعت المليشيات الكردية السورية إلى شرق الفرات كما تم الاتفاق مع واشنطن “فينبغى الا يدخل (الطرفان) فى نزاع”.وكانت قد ظهرت بوادر تصعيد جديد بين واشنطن وأنقرة على

خلفية العمليات القتالية الجارية في شمال سوريا، والتي رأت الإدارة الأميركية أنها تزيد من تعقيد الوضع، فيما شددت تركيا على رفضها أية إملاءات بشأن تحركاتها العسكرية.فيما صرح الجيش التركي أن قواته نفذت نحو 60 هجوما بالمدفعية في محيط مدينة جرابلس شمال سوريا خلال الـ24 ساعة المنصرمة وأصابت عشرين هدفا، حيث تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالمضي قدما في العملية العسكرية لإنهاء تهديد داعش والوحدات الكردية على أمن تركيا.هذه التصريحات دعت واشنطن للمطالبة بوقف المعارك في شمال سوريا وفتح قنوات اتصال بين الجيش الحر المدعوم من تركيا وقوات سوريا الديمقراطية المدعومة من واشنطن، معتبرة تلك المعارك بالغير مقبولة وتنذر بإنحراف الصراع على الأرض عن أهدافه بمحاربة تنظيم داعش.