الرئيسية / محلي / تعزيز خطوط السكك الحديدية بالوسط ابتداء من هذا الأحد

تعزيز خطوط السكك الحديدية بالوسط ابتداء من هذا الأحد

كشفت الشركة الوطنية للسكك الحديدية عن تخليها المرتقب عن برنامج الصيف القاضي بتخفيض عدد القطارات المتوجهة من العاصمة نحو الضواحي الشرقية والغربية بتعزيزها برحلات اضافية ابتداء من هذا الاحد على مستوى منطقة العفرون التي شهدت ترحيل آلاف العائلات في انتظار تعميم العملية على الثنية وتعزيز الخطوط في أوقات الذروة.

 

سارعت الشركة الوطنية للسكك الحديدية إلى استدراك الخلل الذي سببه التوقيت الصيفي لرحلات القطارات على مستوى خطي العاصمة نحو العفرون أو الثنية، مولدا موجة غضب عارمة خاصة على مستوى الضاحية الغربية التي عرفت لوحدها عمليات ترحيل أكثر من 3 آلاف عائلة والتي تمركزت على مستوى منطقة بئر توتة وضواحيها وكذا  الرقم نفسه على مستوى منطقة سي مصطفى ببومراس.

وقد كشفت مسؤولة مصلحة الزبائن في الشركة شماح سارة في هذا الإطار عن تلقي عدة شكاوى بخصوص التذبذب الذي يعرفه خط السكك الحديدة العفرون- العاصمة والثنية-العاصمة خاصة مع التوقيت الصيفي، مرجعة ذلك إلى كثرة المسافرين هذه السنة بسبب عملية الترحيل حيث رحلت عدة عائلات إلى الناحية الغربية ما تسبب في تزايد في عدد المسافرين، حيث يعرف خطا السكك الحديدية الرابطان بين الجزائر -ثنية والجزائر- العفرون تذبذبا في التوقيت خلال موسم الاصطياف، فقد اكد بعض المسافرين انهم ينتظرون ما يتجاوز الساعة حتى يتمكنوا من الركوب والتنقل الى وجهاتهم خاصة العاملين والموظفين، معلنة عن تدارك الامر والبداية من خط العفرون – العاصمة الذي سيعود إلى العمل بداية من هذا الاحد والذي ينطلق من العفرون في الساعة 5 و50د في انتظار انتهاء الدراسة بالنسبة لخط الثنية – الجزائر .

واضافت  المتحدثة ذاتها أن هناك نقصا في العتاد، الأمر الذي نجم عنه تذبذب نوعا ما في عدد الرحلات، إلا أن الدراسة قائمة وستعود حركة مرور بصفة عادية بعد إتمام الدراسات، مطمئنة بذلك زبائن الشركة الوطنية للسكك الحديدة أنه سيتم تدارك الأمر خاصة وأن عملية الترحيل التي عرفتها العاصمة كانت سببا في ارتفاع عدد مستعملي السكك الحديدية حيث تم ترحيل الاف العائلات الى كل بلديات الضاحية الغربية على غرار بلديات ولاد الشبل، الشعايبية، بئر توتة، الأربعاء، ومفتاح ما جعل القطارات تعرف اكتظاظا نوعا ما خاصة في التوقيت الصيفي الذي يتم به العمل كل سنة إلا أنه سيتم مراجعة هذا التوقيت بسبب ارتفاع عدد المسافرين هذا العام.