الرئيسية / زاوية خاصة / تغيرت تصرفات ابني بطريقة سلبية، فماذا أفعل؟

تغيرت تصرفات ابني بطريقة سلبية، فماذا أفعل؟

أنا سيدة متزوجة وأم لولدين، كانت حياتي في السنوات السابقة على أحسن ما يرام، وقد وفقت إلى أبعد الحدود في تربية أبنائي خاصة في مجال الدراسة، لكن خلال هذه السنة تغيرت سلوكات ابني البالغ من العمر 17 سنة، حيث أصبح يستخدم أسلوب التهديد بصفة مستمرة، بل ويحاول إظهار قوته لكي يفرض رأيه، يقوم بهذه التصرفات معي فقط وفي غياب والده، أدرك تماماً أن الشخص في هذه المرحلة العمرية (مرحلة المراهقة) يعتقد أنه بات رجلاً، لهذا يريد أن يُشعر الآخرين أنه كذلك بالفعل من خلال فرض رأيه وسيطرته، لكن هذه التصرفات لا ترضيني ولا أريد أن يعرف زوجي ما يفعله ابننا لأنه شديد العصبية ويتصرف بطريقة غير لائقة خاصة في مثل هذه الأمور.

فكيف أتعامل مع ابني لإرجاعه إلى سابق عهده ويبتعد عن تصرفاته غير اللائقة.

الحائرة: أم مصعب من الكاليتوس

الرد: لست وحدك سيدتي أم مصعب من تعانين من هذا المشكل، بل الكثير من الأمهات يشكين من مثل هذا الأسلوب الذي ينتهجه أبناؤهن، خاصة إذا أخفت الأم الأمر عن زوجها خوفا من تصرف غير لائق يصدر منه، رغم أن الأمر ضروري لإنقاذ أبنائنا من طريق غير لائق.

لذا فأنت مطالبة سيدتي الكريمة بإعادة النظر في تعاملك مع ابنك واختاري الوقت المناسب الذي يكون فيه في حالة مزاجية جيدة، ناقشيه في أسلوب تعامله معك الذي لا يليق وعليه ألا يستخدم التهديد كأسلوب في كل مرة يشعر فيها بالغضب.. فإذا استخدم أسلوب التهديد بعد ذلك خاصميه وهدديه بإيصال الأمر لوالده ولا تتحدثي معه حتى يشعر بخطئه ويعتذر، وأكيد في هذه الحالة سيعود إلى رشده ويعدل عن تصرفاته غير اللائقة معك لأن تسامحك معه هو الذي دفعه للاستمرار في هذه التصرفات.

أملنا كبير في أن تتحسن ظروفك مع ابنك، وهذا ما ننتظر منك أن تخبرينا به عن قريب، بالتوفيق.