الرئيسية / رياضي / تفاؤل مشروع في بيت “الخضر”
elmaouid

تفاؤل مشروع في بيت “الخضر”

 أجمع لاعبو المنتخب الوطني على صعوبة مباراة الأحد المقبل أمام المنتخب الكاميروني المقررة بملعب مصطفى تشاكر لحساب الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة لمونديال روسيا 2018، لكنهم بدوا متفائلين بتحقيق فوز يعد جد هام في المشوار الماراطوني المؤدي إلى العرس الكروي العالمي.

وفي هذا الصدد، قال متوسط ميدان نادي ديجون الفرنسي:”نحن هنا من أجل الفوز، لدينا عناصر جيدة وتعداد ذي نوعية. المباراة غاية في الأهمية، لذا يتطلب علينا التضحية من أجل الفوز الذي يمنح الثقة للفريق في أول مواجهة. وفيما يخص التنافس على المنصب في وسط الميدان، فإن الأمر يعود بالفائدة على الفريق الوطني”.

من جهته، عبر سفيان فيغولي لاعب نادي وستهام الانجليزي عن سعادته بالعودة إلى صفوف المنتخب الوطني، معترفا بصعوبة مباراة الأحد المقبل، وأضاف موضحا: “لدينا الخبرة الكافية التي تسمح لنا بتسيير مثل هذه المواجهات. التركيز هو أهم شيء أمام الكاميرون. علينا أن نكون متحدين فيما بيننا لبلوغ الأهداف المسطرة. سنلعب خلال التصفيات بنية الفوز بجميع اللقاءات، صحيح لن يكون في متناولنا، خاصة وأننا سنمر بفترات حرجة لكن يجب أن نكون أقوى”.

ووصف نصر الدين خوالد مدافع اتحاد العاصمة الأجواء السائدة في المنتخب بالرائعة، لافتا إلى أن العناصر البديلة ستؤدي ما عليها في الخط الخلفي الذي سيعرف بعض الغيابات، مؤكدا بأن الأهم هو تواجد اللاعبين في حالة جيدة في مسعى انتزاع انتصار سيكون ثمينا ضد منتخب كاميروني غني عن التعريف”.

وقال رشيد غزال مهاجم نادي ليون الفرنسي “طموحنا كبير، خاصة في مجموعة قوية تضم أربع منتخبات جيدة، تحقيق الفوز داخل الديار أمر لا مناص منه لضمان التأهل إلى مونديال 2018. فيما يخص مقابلة يوم الأحد، فإننا مطالبون بفرض منطقنا وطريقة لعبنا سيما أمام جمهورنا”.

وعبر الوافد الجديد شمس الدين رحماني حارس مرمى مولودية بجاية عن سعادته الكبيرة بتشريف الألوان الوطنية في أول دعوة من النخبة الوطنية، وشكر الطاقم الفني الذي وضع ثقته فيه، كما شكر أيضا زملائه الذين سهلوا تأقلمه مع الفريق

وتعهد بتقديم جهد إضافي ليكون في أحسن لياقته.

وختم رحماني قائلا: “الكاميرون قوي جدا، لكن لدينا الأوراق التي سنلعبها من أجل إثبات جدارتنا. الجزائر أحسن منتخب في القارة والمنتخبات الأخرى هي من تخشانا وليس العكس. أما نية الناخب الوطني (راييفاتش) في منح الثقة لحراس المرمى الشبان، فهذا أمر يحفزني كثيرا”.