الرئيسية / دولي / تقرير أممي خطير يكشف…. الكيان الصهيوني يسمم المياه وأراضي الرعي والبساتين الفلسطينية
elmaouid

تقرير أممي خطير يكشف…. الكيان الصهيوني يسمم المياه وأراضي الرعي والبساتين الفلسطينية

اتهم تقرير أممي إسرائيل بأنها تصنع وتتاجر بشكل غير مشروع بالمبيدات السامة في المستوطنات وتقوم بتسريب مياه الصرف الصحي الخام إلى أراضى الرعي والبساتين الفلسطينية.

وذكرت مواقع فلسطينية، الأربعاء، أن تحقيقا مشتركا أعدته البعثة المشتركة لتقصي الحقائق برئاسة الجمعية العربية لحماية الطبيعة، وشبكة العمل على المبيدات في آسيا والمحيط الهادئ، (PANAP) كشف عن وجود مبيدات شديدة الخطورة وغير مشروعة في الأراضى الفلسطينية.

وبحسب التقرير فقد تمت مصادرة خمسة أطنان من المبيدات المحظورة منذ عام 1995، مشيرا إلى أن فلسطين ليس بإمكانها التخلص من هذه المبيدات بأمان، إلا أن إسرائيل ترفض إعادتها، وتؤدي المبيدات التي تتسرب من العمليات الزراعية والنفايات الخطرة الناتجة عن تصنيع المواد الكيميائية الزراعية داخل المستوطنات غير الشرعية إلى تسميم مزارع الفلسطينيين ومواشيهم ومصادر المياه. وذكرت اللجنة أن المجتمعات القريبة من المستوطنات الصناعية الاسرائيلية في الضفة الغربية تلوث التربة والمياه الصالحة للشرب، ما يؤدى إلى زيادة الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي والعيون، بما في ذلك الإصابات بين الأطفال.

من جهتها أشارت رزان زعيتر، مؤسسة وعضو مجلس إدارة المجموعة العربية لحماية الطبيعة إلى أنه تم إغلاق بعض شركات الكيماويات الزراعية هذه داخل الخط الأخضر بسبب انتهاكها للقوانين البيئية والصحية، لكنها تعمل دون عقاب داخل المستوطنات غير الشرعية على حساب صحة الفلسطينيين.