الرئيسية / وطني / تقرير المجلس الأطلسي الأمريكي يؤكد: تهريب الوقود من الجزائر إلى المغرب يهدد أمن القارة الإفريقية
elmaouid

تقرير المجلس الأطلسي الأمريكي يؤكد: تهريب الوقود من الجزائر إلى المغرب يهدد أمن القارة الإفريقية

لجزائر- حذّر تقرير صادر عن المجلس الأطلسي، بالولايات المتحدة الأمريكية، من المحروقات المهربة من الجزائر الى المغرب، معتبرا هذا الفعل تهديدا للأمن الاجتماعي والاقتصادي والسياسي للقارة الإفريقية.

وبين  التقرير ذاته الذي تكلم عن مستقبل قطاع المحروقات في المغرب العربي، أن 660 ألف سيارة  بالممكلة المغربية تشتغل بالوقود المهرب من الجزائر،  مبرزا في السياق نفسه أن ظاهرة تهريب النفط تشكل خطرا

كبيرا على مختلف الدول التي تعاني من هذه الأنشطة بما في ذلك شمال إفريقيا -المغرب والجزائر ثم تونس.

وأوضح التقرير أن المهربين يستخدمون الحمير في تهريب كميات كبيرة من المحروقات كل يوم، على الحدود الجزائرية والتونسية والمغربية، إذ يجنون أموالا طائلة، كما أشار التقرير إلى أن المغرب يستفيد من الوقود الجزائري المدعم وفي المقابل يصدر للجزائر قوافل المخدرات التي ساهمت في بروز آفات اجتماعية كثيرة في أوساط الشباب الجزائري ناهيك عن استغلال الجماعات الإرهابية على حدود دول الساحل المغربي  أموال المخدرات المنتجة بالمغرب وترويجها لدول الجوار ما يضمن لهذه الجماعات الإرهابية الاستمرارية في نشاطها ونشر الرعب بالمنطقة.