الرئيسية / وطني / توتال الفرنسية تقاضي الحكومة الجزائرية في جنيف

توتال الفرنسية تقاضي الحكومة الجزائرية في جنيف

بعد فشله  في الوصول إلى حل مع السلطات الجزائرية قرر عملاق النفظ والطاقة الفرنسي توتال، مقاضاة الحكومة الجزائرية عن طريق قضية تحكيم، لاسترجاع جزءٍ من الضرائب ال

تي فرضتها الحكومة الجزائرية على المجموعة الفرنسية منذ 2006، مثلما كشفت عنه صحيفة لوموند الفرنسية  السبت، الصحيفة قالت إن القرار يعود إلى فشل توتال في إقناع الحكومة الجزائرية بإعادة مئات الملايين إلى الشركة الفرنسية بعد أن قررت الجزائر تحصيل ضرائب من الشركة على أرباحها الاستثنائية، بأثر رجعي.

وبعد فشل الطرفين في الاتفاق على حل وسط، خاصة أن توتال دفعت مئات الملايين من الدولارات على شكل ضرائب استثنائية منذ 2006، لجأت الشركة الفرنسية إلى التحكيم في جنيف، لدى المحكمة الدولية للتحكيم، التابعة للغرفة الدولية للتجارة، وكانت الجزائر فرضت بداية من 2006، ضريبةً جديدةً على الشركات النفطية الأجنبية، باسم الضريبة على المكاسب والأرباح الاستثنائية، في أوج الطفرة النفطية. وفرضت الجزائر على الشركات النفطية الدولية وبمجرد تجاوز سعر النفط 30 دولاراً للبرميل، ضريبة تتراوح بين 5 و50٪ على حجم إنتاج هذه الشركات في البلاد.