الرئيسية / وطني / جمعية “أفدا” تنظم “البازار” الخيري

جمعية “أفدا” تنظم “البازار” الخيري

 نظمت جمعية النساء الدبلوماسيات بالجزائر “أفدا”، السبت، بفندق الهيلتون بالعاصمة، معرضا تضامنيا تم خلاله بيع وعرض ألبسة تقليدية ومنتجات متنوعة لمختلف الدول المشاركة،

حيث توجه عائداته إلى الجمعيات الخيرية بالجزائر.

وقد شمل هذا المعرض ألبسة وحليًا ومأكولات تقليدية لمختلف الدول العربية والأوروبية والآسيوية والإفريقية وكذا من أمريكا اللاتينية،  وتسعى جمعية ”أفدا” من خلاله إلى جمع أموال المبيعات لاستغلالها في تمويل المشاريع التضامنية التي تقوم بها الجمعيات المختصة لفائدة الشباب من العائلات المعوزة أو لمساعدة المرضى من المصابين بداء السرطان وكذا لفئتي المعوقين والمسنين.

 

حرم السفير الفلسطيني لـ”الموعد اليومي”: “تنظيم هذا اليوم سبقته شهور من التحضيرات والترتيبات”

وفي هذا الإطار، أكدت حرم السفير الفلسطيني بالجزائر والممثلة للمجموعة العربية باللجنة التابعة لجمعية نساء الدبلوماسيين بالجزائر، منار حسين عيسى، أن الجمعية تعنى رسميا بالقيام بمعرضين في السنة، هما “معرض الغذاء الدولي ومعرض الألبسة التقليدية” يذهب ريعهما للجمعيات الخيرية الجزائرية، مضيفة أن تنظيم هذا اليوم فقط سبقته شهور في التحضير والإعداد والترتيبات شملت بعض الاتصالات مع فندق الهيلتون من أجل الحجز والاتصال بالسفارات والتجار لتأكيد حضورهم، إضافة إلى التنسيق مع وزارة الداخلية لتوفير الأمن، مؤكدة في الوقت ذاته أن جميع أعضاء الجمعية “شاركوا في تنظيم المعرض وإنجاحه”.

وأوضحت السيدة منار حسين عيسى أنه إضافة إلى “النبل الأخلاقي” للمعرض من خلال تبرعه بالمداخيل للجمعيات الخيرية، فإنه “يعتبر أكبر فرصة للتقابل ولإبراز الهوية من خلاله”.

وعن طريقة تحويل مداخيل المعرض للجمعيات الخيرية، أكدت المتحدثة ذاتها أنه “لا يتم تحويل الأموال مباشرة”، بل تراعى متطلبات الجمعية واحتياجاتها، إلا أنه في بعض الأحيان “يقدم المال مباشرة في بعض الحالات التي يصعب تقييمها”.

 

حرم السفير المصري لـ”الموعد اليومي”: “توجيه مداخيل المعرض إلى الجمعيات الخيرية شجعنا على المشاركة فيه”

من جهتها، أكدت حرم السفير المصري بالجزائر إلهام مختار عبد الحميد أبو عيد أنها اعتادت المشاركة في هذا المعرض بصورة منتظمة منذ تعيين زوجها سفيرا في الجزائر سنة 2014. وأوضحت حرم السفير المصري أن الهدف من مشاركتها في هذا المعرض كان لعلمها أن مداخيله “تعود إلى الجمعيات الخيرية” إضافة إلى “التعرف على ثقافات جديدة والاطلاع على بعض الأمور التي لا يمكن معرفتها إلا بالتقرب منها”. وعن المنتوجات التي تشارك بها قالت  إنها تشارك بمنتوجات “إسلامية وأثرية وتشكيلات يدوية تمثل عادات وتقاليد عديد المحافظات بمصر”.

 

حرم السفير السوداني لـ”الموعد اليومي”: “المعرض فرصة لرسم الابتسامة على وجوه المحتاجين”

 

كما اعتبرت حرم السفير السوداني بالجزائر عزة متولي هذا المعرض “فرصة مناسبة لرسم الابتسامة على وجه كل محتاج ويتيم”، مؤكدة أنها “تشارك للمرة الثالثة في هذا المعرض”. وأوضحت  أن سفارة دولة السودان تشارك في هذا المعرض من خلال “عرض عديد المنتجات المحلية  مع إبراز الثروات الحيوانية والمنتجات الزراعية من خلال المنتجات المعروضة”، إضافة إلى “التعريف ببعض المأكولات السودانية التقليدية والعصائر التي تعكس كرم الضيافة لدى الشعب السوداني”. كما أبدت السيدة عزة متولي ارتياحها “لتجاوب الجمهور مع المعرض بشكل عام والمنتوجات السودانية بشكل خاص”، مضيفة أن “الكل يريد الشراء والكل أعجب بالمعروضات الطبيعية المصنوعة بجلود الحيوانات مائة بالمائة وصناعة يدوية 100٪”.

تغطية: مصطفى عمران