الرئيسية / محلي / حادث مرور يخرج سكان قرية آيت إدريس عن صمتهم
elmaouid

حادث مرور يخرج سكان قرية آيت إدريس عن صمتهم

تشهد قرية أيت إدريس التابعة لبلدية تاسكريوت بالقرب من شلال كفردية بالجهة الشرقية لبجاية غليانا شعبيا بسبب حادث مرور وقع، نهاية الأسبوع المنصرم، مخلفا 4 قتلى.

وحسب موقع “سبق برس”، فإن سكان القرية يحضّرون لإضراب عام هذا الأسبوع للمطالبة بتحسين وضعية الطريق الموجود في المنحدر الذي يربط قرية أيت إدريس بكفردية الذي أدى إلى وفاة 12 شخصا في ظرف أقل من عام من بينهم أبناء من المنطقة.

 

وتعد الحصيلة الثقيلة التي سجلها نفس الطريق الذي أودى بحياة مواطنين مصدر قلق لدى سكان القرى المجاورة والمحاذية لهذا المنحدر الأخطر على الإطلاق في الولاية.

ويتهم المواطنون رئيس البلدية لتاسكريوت بعدم اتخاذ الإجراءات اللازمة لإصلاح “طريق الموت” والتقليل من حوادث المرور القاتلة، خاصة فيما يتعلق بإقامة الحواجز من الجهة التي تطل على المنحدر الخطير، حيث لم يستجب رئيس البلدية لمطالب منتخبين في مجلسه البلدي ولا لمطالب المجتمع المدني بإيجاد حل لـ “طريق الموت” هذا.