الرئيسية / وطني / حركة البناء الوطني تنتظر اتضاح معالم الساحة السياسية… “قرارنا بشأن الرئاسيات لم يتخذ بعد وكل الخيارات مفتوحة”
elmaouid

حركة البناء الوطني تنتظر اتضاح معالم الساحة السياسية… “قرارنا بشأن الرئاسيات لم يتخذ بعد وكل الخيارات مفتوحة”

الجزائر- أكد رئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة، السبت،  ببومرداس بأن كل الخيارات تبقى مطروحة ومفتوحة أمام  الحركة في ما يتعلق بالمشاركة في الانتخابات الرئاسية المقررة السنة القادمة.

وقال بن قرينة في تصريح للصحافة على هامش تجمع لمناضلي وإطارات الحركة نشطه بالمركز الثقافي الإسلامي بالمدينة، بأن مجلس شورى الحركة المنعقد مؤخرا “لم  يتخذ القرار النهائي” في ما تعلق بالاستحقاق الرئاسي القادم وقرر “ترك كل الخيارات النظرية مطروحة ” إلى أن “تتضح معالم” الساحة السياسية أكثر فأكثر .

وأعرب رئيس الحركة عن اعتقاده بأن مجلس الشورى “سيبعد خيار المقاطعة من  حساباته وستكون المشاركة في هذا الموعد الرئاسي الهام – بعد ترقب تفاعلات  الساحة السياسية الوطنية – إما بمرشح من الحركة أو بالتحالف مع أطراف وأحزاب أخرى” لم يسمها.

وحول مبادرة التوافق “الجزائر للجميع” التي أطلقتها الحركة، أوضح رئيس حركة  البناء الوطني بأن هذه الأخيرة “لاقت الترحاب بمبادئها الكبرى” من نحو 20 حزبا  وعدد من الشخصيات الوطنية و “سيتم الانتقال لاحقا نحو طرح هذه المبادرة على  الشريك الاقتصادي والصناعي والاجتماعي .”

وتختتم هذه المبادرة -بحسبه- بالجلوس على طاولة الحوار في ندوة وطنية تضم كل الأطراف للحوار والخروج بحلول توافقية في ما يتعلق بكل القضايا المطروحة على  الساحة الوطنية.