الرئيسية / ثقافي / حصة الأسد لإيران
elmaouid

حصة الأسد لإيران

 توج فنانون من إيران والجزائر وتركيا والهند بمختلف جوائز مهرجان الجزائر الدولي للخط العربي والمنمنمات والزخرفة الذي

اختتمت فعالياته الثلاثاء بالعاصمة.

وفاز الإيراني سبزه مجتبى بالجائزة الأولى في فئة الخط العربي، فيما توج الجزائريان جمال الدين قارة وبن بوعبد الله محمد بلقاسم بالجائزتين الثانية والثالثة عن عملين لهما في خطي “النسخ” و”الثلث”، في حين تحصل الجزائري الثالث داودي عبد القادر على جائزة تشجيعية في المهرجان الذي شارك فيه 116 فنانا من 24 بلدا.

وفي فئة المنمنمات والزخرفة توج الإيراني إسحاق روح الله بالجائزة الأولى عن لوحة له جسدت البيئة الإيرانية، فيما فازت التركية آيشي أويصال بالجائزة الثانية عن عمل لها عكس تاريخ بلادها وثقافتها، في حين تحصل الهندي سيسوديا مهندرا سينغ على الثالثة عن لوحة له حول الحياة الريفية والدينية في الهند، أما الجزائرية سلمى أنفيف فتحصلت على الجائزة التشجيعية.

وأعرب الإيراني سبزه مجتبى عقب حفل التتويج عن سعادته “الكبيرة” بفوزه بالجائزة الأولى للخط، معتبرا أنه “لم يكن ينتظر أبدا” هذا التتويج في ظل الأعمال “القوية” المشاركة.

وثمّن وزير الثقافة عز الدين ميهوبي “نوعية” الأعمال المشاركة في المهرجان ومستواها الفني وخصوصا الإبداعات الجزائرية، مضيفا من جهة أخرى بأن الوزارة “تفكر” في تأسيس مدرسة خاصة في الخط العربي والمنمنمات.

وكانت هذه التظاهرة قد عرفت إقامة معرض جماعي للفنانين المشاركين في مختلف مدارس فني الخط والمنمنمات، وكذا تكريم الخطاط الجزائري محمد شريفي الفائز بالعديد من الجوائز الدولية، بالإضافة لتوزيع الجوائز على الخطاطين الجزائريين الفائزين بمسابقة مركز “أرسيكا” للتاريخ والأبحاث والفنون الإسلامية باسطمبول في دورتها الـ 10 التي جرت شهر ماي الماضي.

م/ع