الرئيسية / دولي / حكمة القادة الأفارقة ستغلق الباب أمام المغرب

حكمة القادة الأفارقة ستغلق الباب أمام المغرب

أكد ممثل جبهة البوليساريو بفرنسا السيد أبي بشراي البشير  في مقابلة مع إذاعتي فرنسا الدولية وراديو مونتي كارلو إن حكمة القادة الأفارقة ستغلق الباب أمام المغرب مجددا لأن سبب انسحابه سنة1984مازال قائما ،

ألا وهو احتلال الصحراء الغربية ، بالإضافة الى النوايا الاستعمارية المغربية المبيتة ضد إفريقيا وضد المبادئ المؤسسة لمنظمتها القارية خاصة ما يتعلق منها باحترام الحدود الموروثة عن الاستعمار وحق الشعوب في تقرير المصيروأوضح أبي بشراي  بشأن نية عودة  المملكة  المغربية المعبر عنها مؤخرا الى حظيرة القارة “قد يكون خبرا سيئا للغاية بالنسبة للاتحاد الإفريقي والشعوب الإفريقية عموما، إذا كانت المملكة المغربية تعرب، الآن، عن النية بالعودة إلى العائلة الإفريقية من خلفية زرع الشقاق وتقسيم الصف الإفريقي، من خلال السعي لإعادة إنتاج سيناريوهات 1983 و1984 التي كادت تؤدي بمنظمة الوحدة الإفريقية إلى الانهيار بسبب النوايا الاستعمارية المغربية” . وأضاف” كما أنه قد يكون خبرا مفرحا بالنسبة للاتحاد الإفريقي، إذا كان ينم عن قراءة دقيقة وموضوعية من طرف المملكة المغربية للتطورات الأخيرة في النزاع من حيث تجذر الإجماع الدولي حول حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال، وبالتالي الاستعداد للجلوس جنبا إلى جنب في الاتحاد الإفريقي مع الدولة الصحراوية بكل ما يحمل ذلك من رمزية وتكريس للجمهورية الصحراوية أمرا واقعا وحقيقة لا رجعة فيها” يقول ممثل جبهة البوليساريو بفرنسا.