الرئيسية / وطني / حمس تطالب برحيل بن غبريط وإعادة كل الامتحان بعد رمضان

حمس تطالب برحيل بن غبريط وإعادة كل الامتحان بعد رمضان

رد رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري على تصريحات رئيس جيل جديد الذي قال إنه استقال بسببه، حيث نفى مقري سعيه للترويج لحكومة ائتلاف وطني مع السلطة، مشيرا أن التنسيقية هي من رفضت طلب جيلالي سفيان بشأن مطلب مشاركتها في التشريعيات القادمة.

 

قال مقري خلال ندوة صحفية نظمت بمقر حركة مجتمع السلم إن قادة الأحزاب المشكلين للتنسيقية هم من رفضوا مطلب جيلالي سفيان فيما يتعلق بالمشاركة في التشريعيات القادمة بحكم أن أغلبهم لم يفصل في الأمر بعد.

وحول مصير التنسيقية قال مقري إنها كانت تشتغل قبل دخول جيلالي سفيان ومستمرة بدونه بعد أن أثنى على خصاله داخلها.

ورد مقري على ما جاء على لسان رئيس حزب جيل جديد بشأن مطلبه تشكيل حكومة ائتلاف وطني بين السلطة والمعارضة، مؤكدا أن قرار المشاركة في الحكومة مرتبط بالفوز بانتخابات حرة ونزيهة قائلا” لو أردنا الدخول للحكومة سندخلها من الغد ولكن ندخلها بإرادة الشعب لأن الطلبات لا تتوقف”.

وفيما يتعلق بفضيحة تسريب أسئلة البكالوريا، طالب عبد الرزاق مقري من وزير التربية تقديم استقالتها قائلا “بهدلتي بينا ” إلى جانب تنظيم لجنة تحقيق في القضية.

وفيما يتعلق بالاجتماع الأخير لتنسيقية الحريات والانتقال الديمقراطي، أكد مقري التزامه بتفعيل أرضية مزفران والدفاع عنها بطرق متعددة ومتنوعة، متوقعا أن تحتاج الجزائر لهذه الوثيقة في المراحل المقبلة، في حين أكد أن حركته لاتزال تطالب بنزاهة الانتخابات، كما تحدث عما حمله قانون الانتخابات الذي جاء به الاجتماع الوزاري الأخير، في النقطة المتعلقة بنسبة 5 بالمئة للمشاركة في الانتخابات.