الرئيسية / محلي / خلال اجتماع المجلس التنفيذي للولاية …. تطهير قوائم العائلات المعوزة قبل حلول شهر رمضان بجيجل
elmaouid

خلال اجتماع المجلس التنفيذي للولاية …. تطهير قوائم العائلات المعوزة قبل حلول شهر رمضان بجيجل

تم خلال الاجتماع الذي ترأسه العربي مرزوق والي ولاية جيجل بمقر الولاية، دراسة جدول أعمال ومناقشة التحضيرات الجارية لشهر رمضان المعظم، بالإضافة إلى تقييم إجراءات تنفيذ مخططات استغلال الشواطئ

لهذه السنة، وإجراءات إعداد مخططات مكافحة حرائق الغابات على مستوى بلديات الولاية.

 

ضرورة تطهير قوائم العائلات المعوزة

في ملف النشاط الاجتماعي، وقف أعضاء المجلس على التحضيرات الجارية الخاصة بعمليات التضامن خلال شهر رمضان المعظم، وفي هذا الشأن أشار التقرير المقدم من طرف مدير النشاط الاجتماعي إلى إحصاء قرابة 31 ألف عائلة معوزة بالولاية معنية بالإعانة في إطار قفة رمضان، كما تعرض اإلى مختلف مصادر الإعانات المالية المخصصة لهذه العملية والمتمثلة في ميزانيات البلديات، وميزانية الولاية، وإعانة وزارة التضامن الوطني، بالإضافة إلى التبرعات المتحصل عليها التي تمنحها بعض المؤسسات العمومية والخاصة.

خلال مناقشة هذه النقطة، كان الإلحاح على ضرورة تطهير قوائم العائلات المعوزة عبر كل بلديات الولاية من أجل ضمان وصول الإعانات إلى مستحقيها، كما تم التأكيد على ضرورة التدخل واتخاذ كافة الإجراءات التي تدخل في إطار التنظيم الذي تعتمده الولاية خلال شهر رمضان بداية بمراقبة مدى احترام الشروط الصحية للمطاعم التي ستفتح بمناسبة شهر رمضان، كما ستقوم مديرية التجارة لولاية جيجل بالمساهمة في تأطير وتنظيم أسواق رمضان ومتابعة عملية تموين السوق بالمواد الغذائية ذات الاستهلاك الواسع ووضع مخطط تدخل لمراقبة مختلف المحلات والسلع خلال هذا الشهر.

وفي نفس الإطار، تم الاستماع إلى تقارير مديري الشؤون الدينية والأوقاف ومديرة الثقافة بالولاية حول مختلف النشاطات الدينية والثقافية المبرمجة خلال الشهر الفضيل، أين تم التأكيد على ضرورة برمجة هذه النشاطات عبر مختلف بلديات الولاية.

 

ضرورة القضاء الكلي على ظاهرة الاستغلال العشوائي للشواطئ

من الملفات التي تعطيها السلطات المحلية كل موسم أهمية بالغة، الموسم الصيفي لسنة 2017، باعتبار أن هذا الموسم يبرز الواجهة السياحية للولاية، أين تم الاستماع إلى مداخلات رؤساء الدوائر حول الإجراءات المتخذة من أجل تجسيد مخططات استغلال الشواطئ، بداية بالإعلان عن المزايدات الخاصة بكراء المساحات العمومية، والأكشاك وحظائر السيارات، بالإضافة إلى تنظيم عملية كراء الكراسي والشمسيات ومختلف الخدمات بالشواطئ.

في هذا الشأن، ألح والي الولاية على ضرورة القضاء الكلي والنهائي على مظاهر الاحتلال والاستغلال غير الشرعي للشواطئ من خلال المراقبة المستمرة. كما أكد على استغلال موسم الاصطياف لخلق مصادر دخل جديدة وتحسين مداخيل البلديات أيضا.

 

وضع مخطط للوقاية من حرائق الغابات

كما وقف المجلس التنفيذي للولاية على مخطط الوقاية من حرائق الغابات، وتحسبا لحلول موسم الحرارة وتعرض غابات الولاية إلى الحرائق خاصة خلال فصل الصيف، والتي تأتي على قرابة 500 هكتار من غابات الولاية عبر 25 بلدية، حيث تم خلال هذا الاجتماع دراسة ومناقشة مخطط الوقاية المعد من طرف محافظة الغابات، ومديرية الحماية المدنية، الذي يهدف إلى ضبط برنامج وقاية وتدخل يرتكز أساسا على توفير الوسائل المادية والبشرية اللازمة، مع القيام بعمليات إعلامية وتحسيسية، وتجنيد السكان المحليين المجاورين للغابات، في هذا الصدد أشار محافظ الغابات إلى قيام المحافظة بفتح مسالك غابية على مسافة 16 كلم وتهيئة مسالك أخرى على مسافة 5،5 كيلومتر، وإحصاء الوسائل المادية والبشرية بالتنسيق مع مختلف الشركاء لاسيما مديرية الحماية المدنية.