الرئيسية / رياضي / ذهاب نهائي رابطة الأبطال… عبيد شارف خارج الإطار
elmaouid

ذهاب نهائي رابطة الأبطال… عبيد شارف خارج الإطار

أكد الحكم الدولي المصري السابق، ناصر عباس، أن حكم مباراة الأهلي والترجي، مهدي عبيد، لم يكن في أفضل حالاته وكان مهتزا طوال اللقاء، وأثر على سير المباراة.

وأضاف عباس، في تصريحات خاصة لـ “كووورة”، أن الحكم احتسب 3 ركلات جزاء خلال اللقاء، مشيرا إلى أن ركلتي الأهلي غير صحيحتين، بينما كانت ركلة الترجي صحيحة تماما.

وشدد الحكم الدولي السابق على أن وليد أزارو، مهاجم الأهلي خدع الحكم في الركلة الأولى، مضيفا أنه في الركلة الثانية كانت اللعبة من خارج منطقة الجزاء، بجانب أن أزارو كان يستحق الطرد، بعد تعديه بالضرب على لاعب الترجي في واقعة تندرج تحكيميا تحت بند السلوك المشين.

واختتم: “حكم اللقاء لا يستحق أكثر من 7 من 10 بعد هذا اللقاء الذي لم يكن موفقا فيه على الإطلاق”.

وفاز الأهلي على الترجي بنتيجة 3 ـ 1، في ذهاب الدور النهائي لدوري أبطال إفريقيا في مباراة شهدت الكثير من الجدل التحكيمي، رغم ظهور تقنية الفيديو للمرة الأولى في تاريخ البطولة.

وفي نفس السياق رفض الخبير التحكيمي، والحكم الدولي المصري السابق، أحمد الشناوي، تأكيد أو نفي صحة ضربات الجزاء.

وقال الشناوي، إن يد حارس الترجي، المعز بن شريفية، قد تكون لمست وليد أزارو، مهاجم الأهلي، في الكرة الأولى.

وأضاف أنه ربما يكون حكم الفيديو المساعد، قد نصح حكم الساحة الجزائري، مهدي شارف، بعدم احتساب ضربة الجزاء، لكن الأخير رأى أنها صحيحة، وهو صاحب القرار النهائي.

وأشار الشناوي إلى أن معظم النهائيات الإفريقية القادمة، ستشهد وجود شارف، الذي أدار مباراة الجمعة، و5 حكام آخرين، حضروا مونديال 2018.

وأوضح أن الحكام الستة، سبق لهم إدارة مباريات تتواجد بها تقنية الفيديو، وبالتالي ستسند لهم كل المواجهات الكبرى، لأنهم الأكثر خبرة بهذه التقنية.