الرئيسية / محلي / رئيس بلدية الخرايسية محمد عبد الرؤوف بن دادة لـ “الموعد اليومي”: إدراج سكان حي “دكار حسين” في “الرحلة” وندعو إلى رفع حصتنا من “السوسيال”

رئيس بلدية الخرايسية محمد عبد الرؤوف بن دادة لـ “الموعد اليومي”: إدراج سكان حي “دكار حسين” في “الرحلة” وندعو إلى رفع حصتنا من “السوسيال”

* نطالب بإنشاء منطقة صناعية لتحسين مداخيل الجباية

* فتح السوق البلدي الجديد بعد رمضان

* حصتنا من “آل بي يا” قدرت بـ 140 وحدة

_________________________________________________________

قال رئيس بلدية الخرايسية، محمد عبد الرؤوف بن دادة، إنه سيتم إدراج سكان الحي القصديري “دكار حسين” في عملية الترحيل المقبلة، بعد مباشرة تحيين الملفات، داعيا في ذات الإطار، إلى رفع حصة “السوسيال”، سيما وأنها لا تقارن مع عدد الملفات المودعة والتي فاقت 1000 ملف.

وواصل المسؤول في حوار أجراه مع جريدة “الموعد اليومي”، أن البلدية تعاني عجزا ماليا، مطالبا السلطات بإنشاء منطقة صناعية من أجل تحسين مداخيل الجباية، مضيفا أن حصة البلدية من “آل بي يا” قدرت بـ 140 وحدة، منوها في الوقت نفسه، أن موعد فتح السوق البلدي الجديد سيكون بعد شهر رمضان.

 

بداية، هل يمكن أن تحدثنا عن مستجدات ملف السكن الهش؟

نمتلك موقعا واحدا يضم قاطني السكنات الهشة، ولقد باشرت الجهات الوصية عملية إحصاء شامل لسكان الحي وتحيين ملفاتهم، تحسبا لعملية إعادة الإسكان من المرتقب أن تكون في المواعيد المقبلة.

 

هل قمتم بتوزيع حصة السكن الاجتماعي؟

لقد تم تشكيل اللجنة الخاصة بدراسة ملفات السكن الاجتماعي على مستوى المقاطعة الإدارية لدرارية، وقد كانت البداية مع بلدية بابا حسن، ونحن نترقب دورنا فور الإفراج عن القائمة الخاصة بالبلدية، كما أتوقع أن يتم الإعلان عنها خلال الـ 3 أشهر القادمة، وتقدر حصة البلدية بـ 80 سكنا يقابلها 1264 ملفا، ومن هذا المنبر نطالب بالرفع من حصة السكن الاجتماعي، بغية تمكين العائلات التي تعاني الضيق من سكنات لائقة.

 

ما هي حصة البلدية من “آل بي يا”؟

 

لقد تحصلنا على حصة 140 سكنا ترقويا مدعما، فيما تم تحديد موقع إنجاز السكنات على مستوى بلدية درارية، كما أن عدد الاستمارات المودعة قد بلغ 2337 استمارة، وهو عدد كبير مقارنة مع الحصة الممنوحة.

 

هل تعانون من مشاكل التعدي على العقار؟

نعم حقيقة نعاني من مشكل التعدي على المستثمرات الفلاحية، وكذا البناء بدون رخصة، أين تعد بلديتنا من أكبر البلديات المنفذة لعمليات الهدم على مستوى الولاية، حيث قمنا بتنفيذ قرابة 160 قرار هدم.

 

ماذا عن ملف مناطق الظل؟

لقد حظي سكان مناطق الظل بمشاريع تنموية عدة، تخص قطاعات مختلفة، على غرار إنجاز قنوات الصرف الصحي والغاز الطبيعي والماء الشروب، حيث استلمت كافة المشاريع الخاصة بقنوات الصرف الصحي، أين بلغت تكلفتها 10 ملايير سنتيم، فيما لم يتبق سوى موقع واحد لم يزود بالغاز الطبيعي بعد، كما تعطلت مشاريع الماء الشروب بسبب بعض العراقيل مع “سيال”، كما أحيطكم علما أن نسبة إنجاز مشاريع الإنارة العمومية بلغت 80 بالمائة.

 

ما هو موعد فتح السوق البلدي؟

نترقب فتح السوق البلدي بعد رمضان، خاصة وأن أشغال الإنجاز قد أنهيت، ونفكر في كرائه لأحد المستثمرين الذي سيقوم هو الآخر بكراء المحلات لفائدة التجار، في إطار تحسين مداخيل الجباية المحلية، سيما وأن ميزانية البلدية غير كافية، حيث قدرت بحوالي 17 مليار سنتيم، يوجه الجزء الأكبر منها إلى أجور العمال، ونحن اليوم نطالب بتجسيد منطقة صناعية من شأنها أن تحسن من مداخيل البلدية وإنجاز المشاريع التنموية.

 

أين وصلتم في مشاريع تزويد المؤسسات بالطاقة الشمسية؟

قمنا بتزويد 3 ابتدائيات بمشاريع الطاقة الشمسية، ونحن الآن نعمل على ربط 4 مدارس أخرى بهذه التكنولوجيا، حيث قد تصل تكلفة الإنجاز إلى مليار و400 مليون سنتيم، ليصل بذلك العدد الإجمالي للابتدائيات المزودة بالطاقة الشمسية إلى 7 ابتدائيات.

 

هل من مشاريع تخص قنوات الصرف الصحي؟

نعم لقد تم تسطير مشاريع عدة تخص إنجاز قنوات الصرف الصحي، وخاصة فيما يتعلق بمخطط التنمية المحلية، أين سيتم إنجاز 7 مشاريع على مستوى عدة أحياء، وذلك خلال رسم ميزانية سنة 2021، ونترقب مباشرة الأشغال فور إنهاء الإجراءات الإدارية.

 

ماذا عن مشاريع تعبيد الطرقات؟

فيما يخص تعبيد الطرقات، تم مباشرة الأشغال على مستوى عدة مشاريع تشمل عدة أحياء على غرار سيدي بوخريص وسيدي سليمان وكذا حي لعروسي وبعض الأحياء الأخرى.

 

كم بلغت نسبة التغطية بالإنارة العمومية في البلدية؟

لقد استفادت عدة مناطق ببلديتنا من مشاريع الإنارة العمومية على غرار أحياء سيدي بوخريس وبن شعوة وخرايسية مركزية، كما بلغت نسبة الإنجاز في حي لعروسي حمود 90 بالمائة، فيما قاربت نسبة الإنجاز حوالي 60 بالمائة بكل من أحياء زغاوة والحرية ودراوسة وشرشالي بوعلام والريفي رقم 3، كما أن نسبة تغطية الإنارة العمومية في البلدية تقارب حوالي 70 بالمائة.

 

ما نصيب قطاع الشباب من المشاريع؟

لقد أخذت مديرية الشبيبة والرياضة تهيئة الملعب البلدي على عاتقها، كما تكفل المجلس بإنجاز الملعب الجواري بحي بن شعوة، بغلاف مالي بلغ مليار و100 مليون سنتيم وكذا إنجاز ثلاثة ملاعب أخرى على عاتق المديرية.

 

رئيس البلدية يرد على انشغالات المواطنين

اكتظاظ رهيب تشهده عدة مؤسسات تربوية، هل من مشاريع في الأفق؟

لقد عرفت بلديتنا إنجاز ثلاثة مواقع سكنية جديدة يزيد عدد سكانها عن الألف، في حين لم تستفد هذه المجمعات من إنجاز مشاريع قطاع التربية في السابق، ولهذا أضحت بعض الابتدائيات تعيش اكتظاظا رهيبا، خاصة في حي لعروسي حمود وكذا حي 1200 مسكن رغم فتح ابتدائية في السنة الفارطة، إلا أن المشكل لا يزال قائما، كما يتم إنجاز ثانوية بلغت نسبة الإنجاز بها حوالي 40 بالمائة، وبغرض تخفيف الضغط على طلبة ثانوية بحي لعروسي، تم تحويل ابتدائية إلى ملحقة ثانوية، فيما تم إنجاز توسعتين بكل من حي شرشالي بوعلام وسيدي سليمان في الطور الأول، في وقت نعمل على تحضير الإجراءات الإدارية لمباشرة إنجاز مطعمين مدرسيين.

 

 

بعض التلاميذ يشتكون من نقص النقل المدرسي، هل تم تدعيمه؟

تمتلك البلدية 5 حافلات نقل مدرسي، إلا أنها تعد غير كافية ولهذا فقد طالبنا بحافلتين إضافيتين لتغطية العجز الحاصل، ونترقب رد الجهات الوصية على طلبنا.

 

مشكل النفايات يؤرق السكان خاصة في شهر رمضان، ما قولكم؟

نعم حقيقة نعاني من مشكل النفايات بالبلدية، حيث أن مؤسسة “إكسترانت” تشهد عجزا كبيرا في العتاد، ما جعل الجهات الوصية تقدم لنا دعما لكراء شاحنتين خاصتين برفع النفايات، أين قدرت الإعانة بـ 500 مليون سنتيم، حيث أن البلدية تقوم بعمل دؤوب لتحسين نوعية الخدمة العمومية، بالرغم من العجز الحاصل في الميزانية ونقص العتاد الذي يؤدي بالضرورة إلى تفاقم مشكل النفايات.

 

يشتكي بعض المواطنين من مشكل انقطاعات المياه، ما ردكم؟

نحن كبلدية لسنا نعاني من مشكل كبير في التزويد بالمياه، خاصة منذ بداية شهر رمضان، حيث أن الانقطاعات غالبا ما تكون بعد منتصف الليل، وتعود مياه الحنفيات إلى حالتها الطبيعية بعد حلول الساعة الرابعة صباحا أو السادسة صباحا كأقصى تقدير.

 

البلدية تضم ثانوية واحدة، هل طالبتم بتدعيم القطاع؟

لقد طالبنا مرات عدة بإنجاز ثانوية أخرى ببلديتنا، وقد قمنا بتخصيص الوعاء العقاري الذي يتموقع بين كل من حي سيدي سليمان وسيدي بوخريص وحي بن شعوة والخرايسية المركزية، حيث نتوقع أن تقضي هذه الأخيرة على مشكل الاكتظاظ في الثانوية، سيما وأن الإحصاء الأخير للسكان قد كشف عن تسجيل 80 ألف نسمة، في حين كانت الكثافة السكانية في السابق لا تتجاوز 28 ألف نسمة.

 

نقص المرافق الصحية بات مقلقا والسكان يطالبون بتوفيرها، هل من حلول في الأفق؟

في الحقيقة تمتلك البلدية عيادة متعددة الخدمات، لا تلبي كل طلبات السكان، ما يجبر سكان البلدية على التنقل للبلديات المجاورة منها بلدية بئر توتة وكذا الدويرة، الأمر الذي أرهق كاهلهم، ولقد راسلنا الجهات الوصية لإنجاز قاعة علاج ونترقب الرد في القريب العاجل.

 

نقص مراكز البريد هاجس آخر، ما العمل؟

نمتلك مركزا بريديا واحدا في وسط المدينة، كما تم إنجاز مكتب بريدي آخر بحي 834 مسكنا إلا أنه صغير ولا يلبي طلبات السكان، ومن هذا المنبر، أؤكد أننا قد راسلنا السلطات المعنية من أجل إنجاز مركز بريدي في حي 1432 مسكنا، لتغطية العجز الحاصل في القطاع، والذي أضحى هاجسا يثير سخط السكان.

م. و