الرئيسية / ثقافي / رئيس جمعية الألفية الثالثة سيدعلي بن سالم لـ “الموعد اليومي”: لهذا السبب اخترنا تكريم عمالقة من الغرب الجزائري
elmaouid

رئيس جمعية الألفية الثالثة سيدعلي بن سالم لـ “الموعد اليومي”: لهذا السبب اخترنا تكريم عمالقة من الغرب الجزائري

تواصل جمعية الألفية الثالثة الثقافية سلسلة تكريمها للفنانين، حيث عملت منذ تأسيسها عام 2001 على تكريم أكثر من 80 فنانا من مختلف المجالات فضلت أن تفتتح قائمة تكريماتها في العام الجديد بنجوم مسرح الغرب الجزائري.

وعن هذا التكريم، تحدث رئيس جمعية الألفية الثالثة الفنان سيدعلي بن سالم لــ “الموعد اليومي” قائلا: “لقد أسسنا هذه الجمعية من أجل هذا الغرض (تكريم الفنانين) وهي التفاتة لابد منها من أجل كل من خدم الثقافة والفن في الجزائر، وفضلنا أن ننطلق في برنامجنا التكريمي لهذه السنة الجديدة (2017) بتكريم نجوم المسرح من الغرب الجزائري وهم محمد أدار، محمد حيمور وجمال بن صابر، حيث احتضن المسرح الوطني الجزائري “محي الدين بشطارزي”، أمس، حفل التكريم الذي حضره مجموعة كبيرة من نجوم المسرح والسينما وشارك في إحيائه عدد كبير من المغنين أمثال عبد العزيز بن زينة، محمد العماري، نصر الدين البليدي، سمير تومي وغيلاس أمزال، بمساهمة الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة والمسرح الوطني الجزائري “محي الدين بشطارزي”.

وعن سبب اختيار الجمعية لتكريم أسماء فنية من الغرب الجزائري، قال رئيسها الفنان سيدعلي بن سالم “جمعيتنا ومنذ تأسيسها أخذت عهدا على تكريم كل الفنانين لأنها جمعية وطنية وليست عاصمية أو محلية، ومن حينها لم نقصِ أحدا من الفنانين، وتكرم كل الفنانين المتواجدين عبر الـ 48 ولاية، وقد كرمنا في ما سبق فنانين من الشرق ومن الوسط وفضلنا هذه المرة تكريم عمالقة من الغرب الجزائري”.

وعن توقف الجمعية عن تكريم الفنانين الراحلين التي بادرت إليها عام 2015، قال محدثنا: أولا جمعيتنا مختصة في تكريم الفنانين الأحياء، وقد بادرنا عام 2015 إلى تنظيم وقفة تكريمية للراحل العملاق محمد التوري في ذكرى وفاته من باب تذكر هذه الشخصية وأعمالها الفنية التي تركتها وأيضا لتعريف الأجيال الجديدة على هذا الفنان خاصة الذين لم يعيشوا مرحلته، وأذكر في هذا الصدد أنني لم أتوقف عن تنظيم هذه المبادرة بل خلال عام 2016 لم أقدم أي تكريم بسبب انهماكي في تصوير مسلسل خضت من خلاله ولأول مرة تجربة الإخراج، وعن هذا المسلسل قال محدثنا:

“هذا المسلسل الجديد اخترت له عنوان “سامحني” وهو جاهز للعرض وبحوزة التلفزيون الجزائري، وبثه من صلاحية مديرية البرمجة، وأذكر أن هذا المسلسل من 10 حلقات شارك فيه أكثر من 35 فنانا، منهم الفنانة القديرة نورية، عبد الحميد رابية، فؤاد زاهد، مدني نعمون، زينب عراس، صليحة كرباش… كما سبق وأن ذكرت فقد خضت عملية الإخراج في أول تجربة لي، أتمنى أن تكون ناجحة وأخوض من خلالها في المستقبل تجارب أخرى في هذا الميدان”.