الرئيسية / وطني / رئيس مجلس الدولة يتحادث مع مسؤولين جزائريين….. مساع حثيثة لجمع فرقاء الأزمة الليبية في الجزائر
elmaouid

رئيس مجلس الدولة يتحادث مع مسؤولين جزائريين….. مساع حثيثة لجمع فرقاء الأزمة الليبية في الجزائر

الجزائر- وصل رئيس مجلس الدولة الليبي، عبد الرحمن السويحلي، الأربعاء، إلى الجزائر في زيارة رسمية تستمر يومين بدعوة من الحكومة الجزائرية، حيث من المقرر أن يجري مباحثات سياسية مع عدد من المسؤولين الجزائريين رفيعي المستوى، وفقًا للصفحة الرسمية للمكتب الإعلامي لرئيس مجلس الدولة عبر موقع “فيسبوك”.

وكان مصدر جزائري قال إن الجزائر ستكثف تحركها على الصعيد الدبلوماسي لجمع ولقاء مختلف الفرقاء الليبيين في طرابلس وطبرق، وإقناعهم بالوفاق تحت سلطة واحدة، تمهيدًا لاجتياز مرحلة انتقالية، تجري خلالها انتخابات جديدة.

وقال القائد العسكري الليبي خليفة حفتر، الثلاثاء، إنه لا توجد أي خطط لاستئناف المحادثات مع الحكومة الموجودة في غرب ليبيا التي تدعمها الأمم المتحدة وهو ما قد يقوض الآمال في إنهاء أعوام من النزاع في البلد الذي يسوده الانقسام.

وكان من المتوقع أن يجتمع حفتر مع فائز السراج رئيس الحكومة المعترف بها دوليا في الجزائر خلال الأيام المقبلة، لمناقشة إمكانية تشكيل حكومة وحدة وطنية، لكن حفتر قال إن المحادثات مع السراج التي بدأت قبل عامين ونصف العام لم تسفر عن أي نتائج وإن حالة الحرب الحالية تتطلب قتالا وليس سياسة.

ونقلت صحيفة كورييري ديلا سيرا الإيطالية عن حفتر قوله في نسختها الصادرة، الثلاثاء الماضي، “ما أن نهزم المتشددين يمكننا العودة للمحادثات بشأن الديمقراطية والانتخابات ولكن ليس الآن”، مضيفا أن قواته تسيطر الآن على نحو 80 بالمائة من البلاد.

ويشن حفتر حملة على المتشددين وغيرهم من الخصوم في شرق ليبيا منذ أكثر من عامين.

ولحفتر علاقات وثيقة بمصر والإمارات وقال إنه حاول خلال زيارة إلى موسكو في الآونة الأخيرة إعادة العمل بالعقود التي تعطلت منذ عام 2011 بعد اندلاع “الانتفاضة” التي أطاحت بمعمر القذافي.