الرئيسية / هموم المواطن / رسالة مفتوحة.. إلى وزير العدل حافظ الأختام

رسالة مفتوحة.. إلى وزير العدل حافظ الأختام

– يشرفني سيدي الوزير المحترم أن أتوجه إلى سيادتكم الموقرة بهذه الشكوى التي ألخص لكم محتواها فيما يلي:

أخي المدعو ليتيم محمد العيد من مواليد 17/09/1989، كان يعمل سائق سيارة أجرة، متهم في قضية قتل مع ثلاثة شبان آخرين في 02 ماي 2013 بولاية ورقلة بالضبط ببلدية خويلدات، وفي 2014 تم الحكم عليهم بالإعدام، وفي عام 2017 وجدت دلائل براءته ولم يعمل بها، وفي عام 2018 أعادت المحكمة الحكم عليهم بنفس القرار والحكم أي الإعدام، ولم تقم باستدعاء الشهود ولا توجد بصمات تبين أن المتهمين مذنبون لارتكاب الجريمة وبالتالي كان قرارهم مبنيا على الشك، ونحن نعرف في القانون أن الشك يفسر لمصلحة المتهم، ضف إلى ذلك أن تقرير الخبرة الطبية حسب ما أكده الطبيب الشرعي أقر بأن سبب موت الضحية لم يكن بآلة حادة أو ضرب من طرف المتهمين وإنما كان بسبب مجسم دائري أي مقتول بعجلة سيارة في الطريق وهذا ما يدعم شهادة الشهود الذين لم يستدعوا يوم المحاكمة بالإضافة إلى دخوله السجن ظلما منذ ثماني سنوات، وخلال هذه الفترة أصبحت عينه اليسرى كفيفة ولم تتكفل إدارة السجون به، والآن عينه اليمنى في طريقها إلى العمى.

وعليه، نناشدكم سيدي الوزير المحترم التدخل لإنصاف أخي المظلوم وإعادة فتح التحقيق في قضيته والاستعانة بالشهود والدلائل التي تبرئه.

وفي الأخير، تقبلوا منا سيدي الوزير المحترم فائق عبارات الاحترام والتقدير.

أخت المعني بالأمر: زينب ليتيم

ولاية باتنة