الرئيسية / محلي / زوخ يفضح التلاعبات في قوائم السكن بالعاصمة
elmaouid

زوخ يفضح التلاعبات في قوائم السكن بالعاصمة

 أشهر والي العاصمة عبد القادر زوخ سيف الحجاج بوجه أعضاء في مجالس بلدية تبين تورطهم في التلاعب بملفات السكن، ما ترتب عنه توقيفهم وطرد عشرات العائلات التي استفادت من شقق دون وجه حق، في وقت تواصل مصالح الدرك الوطني تحقيقاتها بشأن شبكات تورطت بشكل آو بآخر في الفضائح في مقابل استدعاء الوالي لرؤساء البلديات التي سجل فيها التجاوز.

 أمر والي العاصمة بطرد عشرات العائلات على مستوى بلدية الخرايسية، إضافة إلى عائلات أخرى على مستوى أحياء أولاد منديل ببئر توتة جنوب العاصمة والشعيبية، الذين استفادوا منها بتواطؤ من أعضاء من بلدياتهم الذين مكّنوهم من السكن على حساب مئات العائلات التي ركنت على جنب على غرار سكان حي الأمير خالد ببولوغين الذين استفادوا صوريا من الترحيل، لكنهم لازموا مساكنهم لعامين كاملين قبل أن يكتشفوا أنهم تعرضوا لأكبر خدعة.

وحسب مصادر مطلعة، فإن التحقيقات التي باشرتها المصالح الأمنية المختصة بالتركيز على ضحايا بولوغين، فقد تبين أن كثيرا من المستفيدين من شقق أولاد منديل ليسوا من سانتوجان أو من قاطني البنايات الآيلة للسقوط الواقعة بالجهة البحرية بالأمير خالد التي تضررت بفعل زلزال 2014، وكشفت تورط 4 أعضاء ببلدية بولوغين في عملية التزوير، حيث تم توقيفهم كخطوة أولى، فيما لا تزال التحقيقات جارية حول ملابسات القضية، في وقت أجرى الوالي زوخ اجتماعا طارئا مع رئيس بلدية بولوغين لبحث الفضيحة التي هزت المنطقة وجعلت سكانها يلوحون بلغة الاحتجاج، بعدما تبين لهم حجم الخدعة التي تعرضوا لها، بحيث تم ترحيلهم على الورق دون تجسيد ذلك على أرض الواقع، بل وتم حرمانهم من الوثائق الإدارية بحجة أنهم تنقلوا إلى مساكن جديدة.