الرئيسية / رياضي / زيدان يتسبب في فتنة بين مسؤولي الرياضة وملاكمي المنتخب الوطني
elmaouid

زيدان يتسبب في فتنة بين مسؤولي الرياضة وملاكمي المنتخب الوطني

 أثار إعلان لأسطورة كرة القدم الفرنسية زين الدين زيدان، مدرب نادي ريال مدريد الاسباني، غضب واستياء أعضاء المنتخب الوطني للملاكمة الذي شارك في دورة الألعاب الأولمبية التي اختتمت الأحد بريو دي جانيرو البرازيلية.

 

وتحدث ستة ملاكمين من مجموع ثمانية شاركوا في دورة ريو دي جانيرو خلال حديثهم إلى وسائل الاعلام، عن أوضاعهم الصعبة التي يعيشونها يوميًا، حيث أشاروا إلى معاناتهم من البطالة القاتلة وإهمال المسؤولين.

وأكد الملاكمون أنهم لا يستفيدون من أي امتياز إلا في حالة فوزهم بالألقاب، أو عند خوضهم معسكرات إعدادية بتعويض يصل إلى 4 دولارات عن كل يوم.

وانتقد عبد القادر شادي قائد المنتخب عدم توفير الرعاية والاهتمام اللازمين للملاكمين، متسائلا عن سبب عدم استفادتهم من الإمكانيات المادية التي يحظى بها غيرهم.

وقال شادي: “عندما أدخل مطار الجزائر الدولي تقابلني لوحة إعلانية تتصدرها صورة عملاقة لزين الدين زيدان الفرنسي الجنسية شعارها الجزائر فخورة بأبنائها، هذا أمر يؤلمني كثيرًا، لأننا نحن أبناء الجزائر الحقيقيين لم نستفد من أي شيء، ما عدا زميلنا محمد فليسي الذي حصل على عقد رعاية قبل شهرين من انطلاق الأولمبياد”.

لكن زميله عبد الحفيظ بن شبلة الذي وصل إلى الدور ربع النهائي للمرة الثالثة على التوالي في ثالث مشاركة له بالأولمبياد، قال إن هناك من استفاد من عقود رعاية “في حين أن الملاكمين الحقيقيين لم ينالوا أي شيء”.

وأشار رضا بن بعزيز الذي يعد أحد آمال الملاكمة الجزائرية إلى الظروف الصعبة التي يواجهونها يوميا، فيما سأل الياس عبادي الجزائريين الذين يتهمونهم بالبحث عن الأموال إن كانوا سيرضون لأبنائهم الإذلال الذي يتعرض له هو وزملاؤه.