الرئيسية / وطني / سخرت كل إمكاناتها المادية والبشرية…. الشرطة  تفك العزلة عن المحاصرين بالثلوج
elmaouid

سخرت كل إمكاناتها المادية والبشرية…. الشرطة  تفك العزلة عن المحاصرين بالثلوج

الجزائر- سخرت قوات الشرطة كل إمكاناتها المادية والبشرية عبر كافة ولاية الوطن خاصة تلك المتضررة جراء موجة البرد والثلوج التي شهدتها في الآونة الأخيرة وذلك قصد تقديم المساعدات لمواطنيها.

وسمح تدخل أفراد الشرطة في مد يد العون والمساعدة إلى المواطنين ومستعملي الطرقات بعدة ولايات جراء السقوط المستمر للأمطار والثلوج، خاصة في ولايات تبسة، خنشلة ، باتنة، قسنطينة، سطيف وبرج

بوعريريج، المدية، تيزي وزو، ميلة، البويرة، بالإضافة إلى التكفل بالمواطنين العالقين وسط الثلوج والأشخاص المعوزين وبدون مأوى.

ووضعت الشرطة الجزائرية مختلف المعدات اللازمة ككاسحات الثلج للأمن الوطني والسهر على الإنسيابية المرورية وسيارات إسعاف تابعة لها قصد نقل المرضى أو الأشخاص المصابين إلى المستشفيات أو المراكز الصحية، كما تم تشكيل خلية أزمة على مستوى مصالح الشرطة عبر كامل التراب الوطني تسهر ليل نهار، على توفير كل المعدات والوسائل اللازمة وإحصاء كافة النقاط السوداء والعراقيل التي من شأنها تعطيل أو شل حركة المرور، والوقوف على مدى السير الحسن لهذه العمليات على مدار 24 ساعة على 24..

وفي الصدد ذاته، أكد مدير إدارة الإعلام والاتصال بالمديرية العامة للأمن الوطني أن تدخلات الشرطة جاءت تنفيذا لتعليمات المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني هامل الذي أمر بتجنيد عناصر الشرطة على مدار الساعة  لمد يد العون والمساعدة لمستعملي الطرق وكذا الراجلين، في حين دعا  المسؤول ذاته المواطنين لتوخي المزيد من الحيطة والحذر أثناء السياقة وتجنب التنقل بالسيارة إلا في حالة الضرورة والتركيز عند الدخول إلى المناطق الحضرية من خلال الالتزام بإشارات المرور وكذلك الإشارات التي تحدد الاتجاهات والتقيٌد بالسرعة المحددة داخل التجمعات السكنية.

كما وضعت المديرية العامة للأمن الوطني تحت تصرف المواطنين دعائم التواصل المتعددة والمختلفة كخط النجدة 17 والخط الأخضر 48-15 لاستقبال كافة النداءات والتدخل في الوقت اللازم.