الرئيسية / محلي / سنشرع في ترحيل قاطني سكنات الضيق قبل نهاية السنة

سنشرع في ترحيل قاطني سكنات الضيق قبل نهاية السنة

كشف والي ولاية الجزائر عبد القادر زوخ أن المرحلة الرابعة والأخيرة لعملية الـ21 لترحيل قاطني الاحياء القصديرية والسكنات الهشة بولاية الجزائر والتي تخص قرابة 3000 عائلة ستنطلق في سبتمبر المقبل.

وأبرز الوالي أن العدد الاجمالي للعائلات المرحلة منذ بداية عمليات الترحيل في جوان 2014 سيبلغ عند نهاية المرحلة الرابعة لعملية الترحيل الـ21 التي ستنطلق في سبتمبر 2016 ما يضاهي 46 ألف عائلة.

 

وذكر  أن الإحصاءات التي أجريت بولاية الجزائر سنة 2007 بينت أن 72 ألف عائلة بحاجة إلى سكنات لائقة بالولاية ذاتها فيما تم توفير 84 ألف وحدة سكنية بحسب ما جاء به برنامج رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة.

ودعا سكان العاصمة الذين يعانون من السكنات الضيقة التحلي بالصبر وعدم القيام بأعمال الشغب على غرار ما حدث ببلدية الحمامات حيث  قام بعض المواطنين بالاقتحام بالقوة  سكنات جديدة متعهدا أن ولاية الجزائر ستتكفل بملفاتهم  في أقرب الأجال بعد الانتهاء من إسكان قاطني الأحياء القصديرية الكبرى.

كما تعهد زوخ بأن الولاية ستتكفل كذلك بملفات قاطني الأحواش والأكواخ ومباشرة بعد ذلك ستقوم بدراسة ملفات العاصميين الذين يعيشون في سكنات “ضيقة” وكذا الشباب الذي يريد الحصول على السكن بغرض الزواج.

وأضاف الوالي أنه لن يتسامح مستقبلا مع المتلاعبين بالسكنات خاصة وأن لجنة تحقيق مازالت تتابع وضعية المستفيدين من السكن.