الرئيسية / دولي / سوريا تئن تحت وطأة معركة دوليــــة…موسكو تنشر صواريخ اس 300 في سوريا
elmaouid

سوريا تئن تحت وطأة معركة دوليــــة…موسكو تنشر صواريخ اس 300 في سوريا

فيما  قالت وزارة الدفاع الروسية إنها نشرت نظام صواريخ إس 300 في قاعدتها البحرية في طرطوس في سوريا، وأوضحت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن “الهدف من نشر بطارية الصواريخ هو ضمان سلامة القاعدة البحرية،

أفادت مصادر اعلامية روسية، أن الولايات المتحدة تدرس إمكانية التدخل المباشر فى النزاع السورى إلى جانب قوات المعارضة، مما يؤكد ان الازمة السورية باتت اشد تعقيدا، ووسط اوضاع انسانية كارثية

 وأضافت أن مسؤولين أمنيين أمريكيين ممثلين عن وزارة الخارجية ووكالة المخابرات المركزية وهيئة الأركان المشتركة من القوات المسلحة الأمريكية ناقشوا فى البيت الأبيض الأربعاء الماضى خلال جلسة لما يسمى بـ”لجنة النواب” تنفيذ ضربات عسكرية محدودة ضد نظام الأسد من أجل إجباره على تغيير نهجه فى نظام وقف إطلاق النار خلال العمليات فى منطقة حلب و فى جدوى مفاوضات سلام طويلة الأمد.من جهتها قالت وزارة الدفاع الروسية إنها نشرت نظام صواريخ إس 300 في قاعدتها البحرية في طرطوس في سوريا، وأوضحت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن “الهدف من نشر بطارية الصواريخ هو ضمان سلامة القاعدة البحرية. من غير الواضح لماذا سبب نشر إس 300 مثل هذا القلق بين شركائنا الغربيين.”وذكرت وسائل إعلام أميركية في وقت سابق هذا الأسبوع أن روسيا أرسلت النظام إس 300 إلى سوريا في مطلع الأسبوع في أول نشر من جانبها لسلاح أرض جو.بالمقابل اعربت الولايات المتحدة عن تأثرها ودهشتها واستغرابها من دوافع روسيا لإرسال منظومات الدفاع الجوي من طراز (إس _ 300) إلى سوريا.فقد اكد المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية بيتر كوك بأن البنتاغون لا يفهم دوافع روسيا لإرسال صواريخ “إس-300” إلى سوريا، وبأن هذه المنظومات يمكنها التأثير على العمليات العسكرية للتحالف. بعد ذلك خرج المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست ليعلن أن البيت الأبيض يعتبر أن نشر صواريخ “إس-300” في سوريا يتعارض مع هدف مكافحة التطرف في سوريا الذي أعلنته روسيا، وانه لا يعلم بامتلاك داعش أو القاعدة طائرات هناك،.وفي السياق قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن الولايات المتحدة في وضع لا يسمح لها الوفاء بالتزاماتها المتعلقة بوقف الصراع في سوريا، بسبب الخلافات الموجودة داخل إدارتها حول الشأن السوري.وأضاف خلال استقباله في موسكو زعيم تيار المستقبل اللبناني سعد الحريري أن أطرافا في الإدارة الأميركية ومنذ البداية لا تريد الوصول إلى اتفاق بشأن سوريا، مشيرا إلى أنه “في الأمس وللأسف، نجح الجناح المعارض لإيجاد حل سياسي في سوريا والساعي بوضوح لتنفيذ سيناريوهات عسكرية”.واتهم وزير الخارجية الروسي الولايات المتحدة بـ”عدم الوفاء بالتزاماتها المتعلقة بالإبقاء على طريق الكاستيلو في حلب مفتوحا لإيصال المساعدات الإنسانية فضلا عن الفصل بين “المعارضة المعتدلة” والمجموعات الإرهابية”، مشددا على أن “هذا الوضع محزن للغاية، إلا أننا سنواصل بذل جميع الجهود لتنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي”.من جهتها أعلنت بعثة روسيا الدائمة لدى الأمم المتحدة أن الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاءها فى مجلس الأمن الدولى منعوا إصدار بيان رئاسى يدين استهداف الإرهابيين للسفارة الروسية فى دمشق بقذائف الهاون.ونقلت مصادر إخبارية امس الأربعاء إنه عندما كانت ترتكب مثل هذه الجرائم فى وقت سابق بما فى ذلك ضد البعثات الغربية، كانت روسيا تدعم دائما ودون تحفظ إدانة هذه الجرائم من قبل مجلس الأمن.