الرئيسية / رياضي / سيجدد الثقة في بولطيف على حساب عسلة….. رحموني يراهن على الهجوم وبولعويدات وزرقين سلاحه أمام الموب
elmaouid

سيجدد الثقة في بولطيف على حساب عسلة….. رحموني يراهن على الهجوم وبولعويدات وزرقين سلاحه أمام الموب

ركز الطاقم الفني لشبيبة القبائل بقيادة الثنائي رحموني وموسوني خلال تدريبات الفريق تحضيرا للداربي القبائلي أمام مولودية بجاية المقرر هذا الجمعة ببجاية دون جمهور، على العمل الهجومي من أجل تحسين فعالية

مهاجميه أمام خط المرمى، كما كثف من ورشات العمل على مستوى هذا الجانب، في ظل صيام مهاجميه عن التهديف والتسرع الكبير الذي يصاحب محاولاتهم الهجومية، خاصة في اللقاء الأخير أمام شبيبة الساورة.

وطلب رحموني من لاعبي خط الوسط والمهاجمين ضرورة اللعب بسرعة أكبر في التنفيذ، خاصة بالقرب من منطقة العمليات، كما قدم موسوني بدوره ملاحظات كثيرة للمهاجمين، وخاصة بالنسبة للاعب ميباركي الذي يعد صانع ألعاب الفريق، وهذا من أجل تصحيح بعض الأخطاء في طريقة اللعب، التي تفتقر حسب موسوني للذكاء، ويأتي تركيز الطاقم الفني للشبيبة على الهجوم، لرغبته الكبيرة في العودة بالنقاط الثلاث من بجاية هذا الجمعة، واستغلال إجراء المواجهة دون جمهور بسبب العقوبة المسلطة على مولودية بجاية والوضعية الصعبة التي يمر بها زملاء ياية، من أجل بعث آمال شبيبة القبائل في ضمان البقاء، وسيعول رحموني على الثنائي بولعويدات وزرقين لفك العقم الهجومي.

هذا، ولن يقوم رحموني بإحداث تغييرات كبيرة خلال هذه المباراة على التشكيلة الأساسية، في ظل اكتمال التعداد، ما عدا غياب المدافعين خليلي وسبيعي اللذين لا يعدان أساسيين في حسابات الطاقم الفني، في حين سيجدد رحموني الثقة مع الحارس بولطيف ليكون أساسيا أمام الموب، رغم عودة عسلة إلى التدريبات وتعافيه من الإصابة التي تعرض لها، وهذا بالنظر لتألق بولطيف، الذي لم تتلق شباكه أي هدف في المواجهتين الأخيرتين، في وقت كان فيه عسلة محل غضب الأنصار والإدارة بعد خطئه في ذهاب الدور التمهيدي لكأس الكاف أمام نادي منروفيا الليبيري.