الرئيسية / رياضي / شباب بلوزداد… البقاء مرهون بتدعيمات نوعية
elmaouid

شباب بلوزداد… البقاء مرهون بتدعيمات نوعية

أنهى شباب بلوزداد، مرحلة ذهاب البطولة الاحترافية الأولى لكرة القدم، في ذيل الترتيب، برصيد 10 نقاط فقط، وأصبح أكثر الأندية المهددة بالسقوط إلى الدرجة الثانية، بعد نهاية الموسم.

ودفع النادي العاصمي، ثمن الصراعات الإدارية والمشاكل المالية التي أدت إلى خصم 3 نقاط من رصيده وخسارة مباراة على البساط الأخضر.

ورغم قدوم شركة وطنية (مادار)، لتسيير النادي وجلب سعيد عليق رئيسا وتسديد مستحقات اللاعبين، إلا أن ذلك لم يشفع وبقي النادي في المنطقة الحمراء.

وذكر موقع “كووورة” أن شباب بلوزداد يملك بعض الحلول لتفادي السقوط، أهمها تدعيمات شتوية نوعية، لا سيما أن اللاعبين الحاليين أغرقوا النادي في قاع الترتيب.

ودخل رئيس الشباب سعيد عليق في اتصالات متقدمة مع عدة لاعبين على غرار حمزة بانوح وعمار بورديم وأنس ساعد، عسى أن يمنحوا الإضافة المرجوة في مرحلة الإياب وينقذوا الفريق من السقوط.

وتسعى إدارة شباب بلوزداد، جاهدة لاستعادة نقاطها المخصومة من الرصيد، خلال بداية الموسم الكروي الحالي، حيث حضّر سعيد عليق، ملفا ثقيلا بعد استعانته برجال قانون أكفاء، وفي حال استعادة النقاط، فإن حظوظ أبناء العقيبة في تحقيق البقاء سترتفع.

كما بات ضروريا التعاقد مع مدرب جديد، يقود الجهاز الفني في الفترة المقبلة، وأن يكون له خبرة في تسيير الفترات الحرجة واللقاءات الصعبة التي سيقبل عليها الفريق في مرحلة الإياب، خاصة وأنه سيتنقل إلى ملاعب الأندية المهددة بالهبوط.

وعلى شباب بلوزداد، أن يستغل فترة توقف البطولة، وبرمجة معسكر إعدادي لمعالجة النقائص واستعادة اللياقة البدنية، خاصة وأن الفريق ضيع التحضيرات في الفترة الصيفية، ليدفع الثمن غاليا في فترة ذهاب الدوري.