الرئيسية / وطني / شركات التأمين تعتزم التوقيع على اتفاقية “التعويض المباشر للمؤمَّنين”

شركات التأمين تعتزم التوقيع على اتفاقية “التعويض المباشر للمؤمَّنين”

الجزائر – تعمل شركات التأمين على إعداد نظام جديد للتكفل بالمؤمَّنين بشكل أفضل في حالة حصول حادث ينجم عنه أضرار مادية للسيارة، بحسب ما كشف عنه رئيس الاتحاد الجزائري لشركات التأمين وإعادة التأمين، إبراهيم جمال كسالي.

 

وتعتزم شركات التأمين التوقيع في 2017 على اتفاقية “التعويض المباشر للمؤمّنين” والتي ستسمح بالاستفادة من التعويض تلقائيا بعد ثبوت ضرر لحق السيارة من دون أن تكون الحالة محل طعن، بحسب  المصدر نفسه.

وتقضي الاتفاقية بأن تشرع شركات التأمين في إجراءات التعويض مباشرة لفائدة زبائنها قبل أن تقوم بتطهير ملفات التعويض بين الشركات.

ولتسهيل العمل بهذا الإجراء، ستقوم الشركات بتبسيط المعاينة بالتراضي في حالة حصول حادث سيارة (وثيقة تملأ من طرف المؤمّن)، بحسب المسؤول الذي اعتبر أن الوثيقة المعمول بها حاليا “جد معقدة” وغالبا ما تملأ بشكل خاطئ.

وبفضل التعويض المباشر للمؤمَّنين، “لن يكون هناك طعون، كما يمكن للمؤمَّن الحصول على صك التعويض على مستوى الوكالة التي اكتتب بها سواء تعلق الامر بالشق الخاص بالأضرار أو بالشق الخاص بالمسؤولية المدنية”.

وعموما فإن دفع قيمة التعويضات فيما يخص المسؤولية المدنية يتم في النظام الحالي بعد مدة طويلة تدوم أحيانا عدة سنوات، باستثناء صيغة التأمين الشامل ضد جميع الاخطار والذي يستفيد المؤمَّن بموجبه من تعويض في كل الحالات حتى لو كان هو المتسبب في الضرر. و”بالنظر إلى تسجيل أزيد من مليون تصريح بضرر كل عام بفعل العدد الكبير لحوادث المرور تجد شركات التأمين نفسها غارقة في الطعون التي يتم تخزينها في انتظار تسويتها” يؤكد المسؤول.