الرئيسية / رياضي / شمايكل وجّه له رسالة شكر خاصة….. المدرب المؤقت لليستر سيتي: رانييري لم يخسر منصبه في غرف الملابس
elmaouid

شمايكل وجّه له رسالة شكر خاصة….. المدرب المؤقت لليستر سيتي: رانييري لم يخسر منصبه في غرف الملابس

نفى المدرب المؤقت لفريق ليستر سيتي الإنجليزي، كريغ شكسبير، تآمر لاعبي الفريق على مدربهم السابق كلاوديو رانييري، من أجل إقالته بسبب سوء نتائجه مع الفريق في الموسم الحالي.

وقال شكسبير، في تصريحات أبرزتها هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، الجمعة، “كان هناك الكثير من الإحباط بسبب النتائج، لكن رانييري لم يخسر مكانته في غرف الملابس”.

وأضاف “لقد كان هناك الكثير من الأحاديث والتكهنات والاضطرابات حول التآمر، لكن لم تكن هناك مشكلة مع اللاعبين”.

وتابع المدرب “أنا دائمًا أشعر بالأسف إذا فقد الناس وظائفهم ولا أعلم إن كان النادي قد تحدث مع أي من المرشحين”.

وأوضح “كانت علاقتي جيدة ورائعة دائمًا مع كلاوديو، تحدثت معه وشكرني على دعمي له الفترة الماضية، لم يكن حديثًا مختصرًا وتبادلنا وجهات النظر وهناك الكثير مما قاله لي سوف يبقى خاصًا بيننا”.

من جهته، قال رانييري عن إقالته في تصريحات لصحيفة “غارديان”: “أحلامي ماتت، بعد موسم خيالي توجت فيه بالدوري الإنجليزي كان كل حلمي البقاء مع ليستر النادي الذي أحببته”، ولكن للأسف الأمور سارت عكس ما خططت لها”.

وتابع “أريد توجيه الشكر لزوجتي روزانا وكل عائلتي على دعمهم لي طوال فترة وجودي مع ليستر، كما أشكر وكيل أعمالي ستيف كوتنر وفرانكو جرانيلو على إيجاد تلك الفرصة التي جعلت مني بطلا”.

وختم “أشكر أيضا كل من في نادي ليستر سيتي من لاعبين ومسؤولين على هذه الرحلة الممتعة والقصة التي كتبناها معا في تاريخ كرة القدم”.

وفي سياق متصل، وجه كاسبر شمايكل حارس مرمى ليستر سيتي الإنجليزي، الشكر لكلاوديو رانييري، لما قدمه مع الفريق خلال الفترة الماضية.

ونشر شمايكل، عبر حسابه الشخصي على “انستغرام”: “أريد أن أتوجه بالشكر لكلاوديو رانييري على كل شيء قدمه لنادي ليستر سيتي بشكل عام، ولي بشكل خاص”.

وأضاف الحارس الدانماركي: “هو يستحق احترام عظيم وفخر كبير لكل ما حققه هنا معنا، شكرًا”.

يذكر أن ليستر سيتي أعلن الخميس، إقالة رانييري من منصبه، بعدما قاد الفريق لتحقيق لقب الدوري الإنجليزي الموسم الماضي، وذلك بعد احتلال فريق الثعالب المركز الـ17 في جدول ترتيب المسابقة هذا الموسم، برصيد 21 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن المراكز المؤدية للسقوط.