الرئيسية / مجتمع / صغر حجم الجنين…هل الأشعة فوق البنفسجية تغمق لون بشرة الطفل؟
elmaouid

صغر حجم الجنين…هل الأشعة فوق البنفسجية تغمق لون بشرة الطفل؟

 السؤال :

 أنجبت بنتاً في الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل، وتعرضت للأشعة فوق البنفسجية لمدة أسبوعين.

وأنا أتساءل إن كانت  الأشعة فوق البنفسجية تغمق لون بشرة الطفل، كما قرأت في أحد المجلات .

 

نسيبة .ق

 

 

الجواب

لا يوجد دليل أو أبحاث تفيد أن تغير لون بشرة الطفل نتيجة تعرض الأم للأشعة فوق البنفسجية، فلا تقلقي.

لكن لماذا تعرضت للأشعة فوق البنفسجية؟ هل لأخذ لون أم لعلاج مرض جلدي؟ التعرض للأشعة فوق البنفسجية غير آمن، وبالأخص إذا تم التعرض لجرعة كبيرة أو لمدة طويلة، وله العديد من الآثار الجانبية، والمضاعفات في المدى القريب والبعيد، من أهمها التغيرات الصبغية، وظهور ملامح الشيخوخة المبكرة، وزيادة نسبة حدوث سرطانات الجلد.

لذلك لابد أن يكون التعرض لهذه الأشعة تحت إشراف الطبيب، ولعلاج مرض محدد، وأن يكون التعرض لمدة محددة، ووفق برنامج علاجي محدد.

د / عمر .ش