الرئيسية / دولي / “ضوء أخضر” من الكيان الصهيوني لارتكاب الجرائم ضد الفلسطينين
elmaouid

“ضوء أخضر” من الكيان الصهيوني لارتكاب الجرائم ضد الفلسطينين

اتهمت الحكومة الفلسطينية، الثلاثاء، إسرائيل، باعطاء “الضوء الأخضر” لجنودها من أجل ارتكاب “جرائم”، بعد قرار محكمة إسرائيلية، سجن جندى إسرائيلى، لمدة 18 شهرًا، لقتله فلسطينى جريح، فى الضفة الغربية.

 وقال الناطق باسم الحكومة الفلسطينية، طارق رشماوى، “الحكومة الفلسطينية ترى هذا الحكم المخفف على الجندى القاتل، بمثابة منح الضوء الأخضر لجنود الاحتلال لمواصلة جرائمهم بحق شعبنا”.من جهتها نددت

عائلة الشاب الفلسطينى، عبد الفتاح الشريف، الذى قتله جندى إسرائيلى، قبل أشهر، بعد إصابته بجروح خطرة، بالمحاكمة التى وصفتها بـ”الهزلية”، بعد أن أصدرت محكمة عسكرية إسرائيلية فى تل أبيب، امس الثلاثاء، حكمها عليه بالسجن 18 شهرًا.وأصدر ثلاثة قضاة عسكريين، الحكم على الجندى “الإسرائيلى _ الفرنسى”، إيلور عزريا، لإدانته بالقتل غير العمد.وتقول وسائل الإعلام، أن الجندى البالغ من العمر 21 عامًا، هو أول جندى إسرائيلى، يدان بمثل هذه التهمة منذ 2005، بعد ان أحدثت قضيته انقسامًا كبيرًا فى الدولة العبرية.وقال يسرى الشريف، ، بتأثر بعد النطق بالحكم، “سنة ونصف، هذه مهزلة، لو قام أحد منا بقتل حيوان، لقاموا بحبسه لفترة لا يعلمها إلا الله، وقاموا بتدفيعه غرامات، إنهم يسخرون منا”.وأضاف “هذه ليست محاكمة عادلة ولا غيره، هذه مجرد مسرحية لإسكات الناس والعائلة، ماذا يعنى عام ونصف؟، لقد أنهاها فى القاعدة العسكرية التى يحتجز بها”.وأكد فتحى الشريف، وهو عم الشاب،  أن “هذه المحاكمة كانت محاكمة “هزلية”، بكل صورة، شاهدنا كيف يدخل الجندى الإسرائيلى قاعة المحكمة مبتسمًا ومبتهجًا وعائلته بكاملها ترحب به وتحضنه وتقبله”.