الرئيسية / محلي / طلبة علوم الاعلام والاتصال متذمرون من زوخ
elmaouid

طلبة علوم الاعلام والاتصال متذمرون من زوخ

تذمّر طلبة علوم الاعلام والاتصال بجامعة الجزائر 3 ببن عكنون، من اتخاذ سلطات ولاية الجزائر قرار تهديم محلات الأكل السريع، مؤخرا، متسائلين عن المشروع الذي سينجز في الوعاء الذي استرجع من العملية.

وقال هؤلاء الطلبة إن أمر التهديم أدى بهم إلى حرمانهم من وجبات الغذاء، باعتبارها المحلات الوحيدة المتواجدة بالقرب من الكلية، واقرار والي العاصمة، عبد القادر زوخ، تهديمها وتعويض تجارها بمحلات أخرى في الأحياء السكنية الجديدة، لا يخدمهم بتاتا، نظرا لتواجد محلات الأكل السريع الأخرى بعيدة عن الكلية، والوصول إليها يتطلب المشي لمسافات طويلة وقرابة النصف ساعة للوصول إلى وجهتهم، نظرا لتواجدها وسط بلدية بن عكنون، وهو ما زاد من معاناتهم كون الأغلبية لا يستطيعون التنقل إليها، لكثافة الدروس.

وتابع محدثونا أن الكلية تضم مطعما، غير أنه لا يقدم خدمات جيدة للطلبة، دون أن ننسى رداءة الوجبات المقدمة فيه، مطالبين المصالح المعنية بضرورة إيجاد حل آخر لهم، بعد تهديم تلك المحلات التي على حد قولهم حتى وإن كانت تنشط بطريقة غير شرعية، فإنها كانت تقدم خدمات جيدة لهم.

وتساءل محدثونا عن المشروع الذي سينجز بالوعاء العقاري الذي استرجع من عمليات الهدم التي قامت بها ولاية الجزائر، في إطار سلسلة من حملات التطهير التي تقوم بها لتحويل العاصمة إلى “الجزائر البيضاء”.

من جهة أخرى، وحسب المعلومات المتوفرة لدى “الموعد اليومي”، فإن سلطات ولاية الجزائر من الممكن أن تنجز بالوعاء المسترجع محطة لحافلات الطلبة، كون الكلية تنعدم فيها محطة للحافلات التي غالبا ما تركن على أرصفة الطرقات، وإلى غاية اظهار نية السلطات في استغلال هذا الوعاء، يبقى الطلبة يطالبون بمكان آخر لضمان احتياجاتهم الضرورية.