الرئيسية / وطني /  عبد الغني زعلان:نسبة الإدماج المهني للضباط خريجي المدرسة العليا بلغت 100٪
elmaouid

 عبد الغني زعلان:نسبة الإدماج المهني للضباط خريجي المدرسة العليا بلغت 100٪

الجزائر- أعلن وزير الأشغال العمومية والنقل، عبد الغني زعلان، السبت، أن نسبة الإدماج المهني للضباط خريجي المدرسة العليا للبحرية ببوسماعيل في المؤسسات البحرية والمينائية تقدر بمائة بالمائة.

وأكد في كلمته خلال إشرافه على حفل تخرج دفعات المدرسة الوطنية العليا للبحرية للسنة الجارية، أن المدرسة تعد إحدى قلاع تكوين رجال البحر بالجزائر، مجددا عزم وزارته على منحها كل الوسائل الضرورية و هو هدف رئيسي -بحسبه- وقد شرعت وزارة القطاع خلال الأشهر القليلة الماضية في تجسيد ذلك الطموح من خلال ثلاث عمليات ملموسة يتم متابعتها عن كثب للوصول لمطابقة ثلاثية للمدرسة الوطنية العليا للبحرية: مطابقة تنظيمية وبيداغوجية مادية- استنادا للوزير- ويتعلق الأمر -بحسبه- بوسائل تسمح لها برفع العقبات التي تمنعها من المطابقة مع المخطط التنظيمي ما سيسمح لها بتحقيق تطور وفقا لقانون أساسي نموذجي لمدرسة وطنية عليا ذات طابع علمي وثقافي ومهني، كما يسمح لها المخطط البيداغوجي بتقديم تكوين عال والقيام بنشاطات بحث مؤهلة من طرف وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في إطار الصندوق الوطني للبحث العلمي والتطوير التكنولوجي، كما شرعت الوزارة في تجسيد المطابقة مع الاتفاقيات الدولية لمعايير تكوين رجال البحر وإصدار الشهادات واليقظة عن طريق اقتناء أجهزة المحاكاة في السلامة البحرية.

وتهدف العمليات الثلاث إلى ممارسة الوصاية البيداغوجية من طرف وزارة التعليم العالي على المدرسة وتأهيل العنصر البشري والالتزام بالاتفاقية الدولية لمعايير تكوين رجال البحر وإصدار شهادات اليقظة والمراقبة التي وقعتها الجزائر التزاما بتعهداتها التي توجت أشغال الدورة الـ30 للجمعية العامة لمجلس المنظمة البحرية الدولية ويتعلق الأمر بثلاثة محاور أساسية لتلك التعهدات: المحافظة الدائمة على السلامة والأمن في المجال البحري وحماية المحيط البحري، والمرافقة الاقتصادية للقطاع البحري والموانئ وأخيرا الجمع بين التنمية الاقتصادية وسلامة المجال البحري، بحسب وزير النقل والأشغال العمومية .