الرئيسية / دولي /  “عدالة” البريطانية تقدم تقارير للأمم المتحدة حول الانتهاكات المغربية في حق الصحراويين

 “عدالة” البريطانية تقدم تقارير للأمم المتحدة حول الانتهاكات المغربية في حق الصحراويين

 ذكرت وسائل إعلام بريطانية أن “عدالة البريطانية وهي منظمة تدافع عن حقوق الشعب الصحراوي ، قدمت مؤخرا تقارير إلى الأمم المتحدة تسلط الضوء على انتهاكات حقوق الإنسان المستمرة والممنهجة  في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية ، بما في ذلك التدخلات العنيفة من قبل سلطات الاحتلال المغربية في مظاهرات الصحراويين السلمية المطالبة بحق تقرير المصير”.جاء ذالك في خبر أبرزت فيه وسائل الإعلام البريطانية “أن

المغرب يريد الانضمام للاتحاد الإفريقي بعد أكثر من ثلاثة عقود من انسحابه احتجاجا على قرار المنظمة قبول الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية كعضو كامل الحقوق”.وذكرت المنابر الإعلامية البريطانية أن “الصحراء الغربية كانت تعرف سابقا باسم الصحراء الإسبانية المستعمرة الغنية بالمعادن على الساحل الشمالي الغربي لإفريقيا والتي احتلها المغرب بعد تنازل إسبانيا عن السيطرة عليها عام 1975”.وأشار الخبر إلى أن “الصحراويين أو الشعب الصحراوي يقود تحت قيادة ممثله جبهة البوليساريو ، نضالا واسعا من أجل الاستقلال والتي تمارس ضغطا كبيرا على المغرب من أجل منح الشعب الصحراوي الحق في تقرير المصير”.كما أشارت الوسائل الإعلامية البريطانية، إلى العرقلة التي واجهها مخطط تنظيم الاستفتاء سنة 1991 من أجل أن يقول الصحراويون كلمتهم بحرية وأن يقرروا مستقبل بلدهم ، وكذا طرد المغرب العديد من موظفي بعثة المينورسو ردا على استخدام الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون مصطلح “احتلال” لوصف الوضع في الإقليم ، مؤكدة أن “تصويت أعضاء الاتحاد الإفريقي سيكون ضروريا كشرط من أجل قبول أو عدم قبول عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي”.