الرئيسية / رياضي / عقب التعثر أمام سيراليون ومردود بعض اللاعبين.. بلماضي يحضر للعديد من التغييرات في لقاء غينيا الاستوائية

عقب التعثر أمام سيراليون ومردود بعض اللاعبين.. بلماضي يحضر للعديد من التغييرات في لقاء غينيا الاستوائية

يحضّر الناخب الوطني، جمال بلماضي، لإجراء العديد من التغييرات في المباراة الثانية للمنتخب الوطني، الأحد المقبل، أمام نادي غينيا الاستوائية برسم لقاءات الجولة الثانية من الدور الأول لكأس أمم إفريقيا، من أجل تحسين الأداء وتحقيق أول فوز بعد تعادل مخيّب وغير منتظر أمام سيراليون، الثلاثاء، في افتتاحيته خلال “كان الكاميرون” من أجل مواصلة الطريق نحو الاحتفاظ باللقب الذي توج به في النسخة الماضية بمصر عام 2019.

واكتفى الخضر بنقطة التعادل السلبي أمام سيراليون، في افتتاحية مبارياتهم بكأس أمم إفريقيا 2022، حيث ظهروا عاجزين عن التهديف، بل إنهم كادوا يتعرضون للهزيمة لولا نقص فعالية المُنافس، كما تأثروا كثيرا بعاملي الطقس وأرضية الملعب السيئة جدا.

وستمس التغييرات على وجه التحديد خط وسط الميدان لعدة اعتبارات، منها عودة إسماعيل بن ناصر المعاقب ورامز زروقي المصاب، فضلا عن المردود المتواضع للثنائي سفيان فيغولي وياسين براهيمي، في حين قد يكون آدم وناس أحد الحلول في خط الهجوم إن تمكن من التعافي من الإصابة التي يعاني منها.

ولا يملك زملاء محرز خيارا سوى الفوز على غينيا الاستوائية إن أرادوا الاستمرار في المنافسة على لقب كأس إفريقيا بالكاميرون.

إلى ذلك، كان جمال بلماضي أبدى في تصريحات تلفزيونية عقب لقاء سيراليون نوعا من الندم بخصوص الخيارات التي قام بها خلال المباراة، حيث قال: “من السهل بعد نهاية المُباراة القول إنه كان من الأفضل تغيير الرسم التكتيكي، أو تغيير لاعبين اثنين، وإمكانية حدوث تغيير في النتيجة”. ولمح الرجل الأول في “الخضر” لعدم رضاه عن الثنائي ياسين براهيمي وسفيان فيغولي، اللذين لم يكونا في مُستوى التطلعات وقام باستبدالهما بعد مرور ساعة من اللعب، وأضاف: “اللاعبون الذين دخلوا في المرحلة الثانية منحوا لنا الإضافة اللازمة، لكن للأسف المُنافس كان قد وجد معالمه ونظم صفوفه بشكل أكبر”. وأردف: “الأمور أكثر تعقيدا، لأن الخصم كان ذا مستوى محترم، وجاء منظما على جميع الأصعدة، بل إنه خلق العديد من الفُرص السانحة للتهديف”. وختم: “لا يجب أن ننسى أن الظروف المُحيطة خدمت الخصم، وهي كلها تفاصيل لا يمكن تجاهلها.. الآن علينا أن نتطلع إلى الأمام، ونبدأ في التحضير لمباراة غينيا الاستوائية، التي يجب علينا الفوز بها للتعويض وتفادي الحسابات المعقدة”.

أمين. ل