الرئيسية / وطني / عمارة بن يونس يحذّر عشية الحملة الانتخابية:  على السياسيين الرفع من مستوى خطاباتهم والكف عن الخطاب المتدني
elmaouid

عمارة بن يونس يحذّر عشية الحملة الانتخابية:  على السياسيين الرفع من مستوى خطاباتهم والكف عن الخطاب المتدني

دعا رئيس الحركة الشعبية الجزائرية السياسيين إلى ضرورة الرفع من مستوى خطاباتهم والكف عن الخطاب المتدني، داعيا إياهم إلى الارتقاء به إلى مستوى تطلعات الجزائريين قائلا: “كفانا من الخطاب المتدني وذهنية

الصراعات، ويجب التعويض عنها وعن التجاذبات بالأفكار والبرامج”.

جدد رئيس الحركة الشعبية الجزائرية عمارة بن يونس عشية الحملة الانتخابية تحذيراته من تداعيات الاستقالة الشعبية من العمل الانتخابي، وكذا مخططات سد الفراغ الذي يطبع المشهد السياسي بتبني مسار الربيع العربي الذي أتى على البلدان التي هبّت عليها رياحه قائلا: “الشارع ليس هو الحل”، داعيا المواطنين إلى الإقبال بقوة على صناديق الاقتراع لتجنب سيناريو الفوضى بعد الرابع من ماي القادم، متهما دعاة المقاطعة بتبني أفكار منافيةللديمقراطية.

وجّه عمارة بن يونس خلال تجمع شعبي له بدار الشباب سعيد سناني ببومرداس، السبت، جملة من الرسائل السياسية التي تتلخص جميعها في ضرورة تسجيل المواطنين لحضورهم خلال الموعد الانتخابي المزمع اجراؤه في الرابع من ماي المقبل، داعيا إياهم إلى التوجه بقوة إلى صناديق الاقتراع قائلا: “الانتخاب سلوك حضاري وديمقراطي، وهو السبيل الوحيد لتأكيد المعارضة أو التأييد”، مشيرا إلى أن التصويت يحقق هيئة تشريعية شرعية، ودون هذا الفعل الديمقراطي لا يمكن الحديث عن ذلك، خاصة وأن شرعية الحكومة المقبلة مرهونة بشرعية المجلس الشعبي الوطني.

في سياق آخر، فتح بن يونس النار على دعاة المقاطعة متهما إياهم، عشية الحملة الانتخابية، بكونهم يتبنون فكرا منافيا للديمقراطية، والحركة الشعبية الجزائرية لا تعترف بتغيير خارج هذه الديمقراطية ما جعلها تتخذ من فكرة الديمقراطية الهادئة شعار حملتها الانتخابية، في وقت دعا رئيس الحركة السياسيين إلى ضرورة الرفع من مستوى خطاباتهم والكف عن الخطاب المتدني، داعيا إياهم إلى الارتقاء به إلى مستوى تطلعات الجزائريين قائلا: “كفانا من الخطاب المتدني و ذهنية الصراعات، ويجب التعويض عنها وعن التجاذبات بالأفكار والبرامج”.