الرئيسية / وطني / عمليات مداهمة واسعة لبعض الأحياء المشبوهة
elmaouid

عمليات مداهمة واسعة لبعض الأحياء المشبوهة

 الجزائر-  شنت قوات الشرطة يومي 01 و 02 أوت 2016، عمليات مداهمة واسعة النطاق، مست بعض الأحياء المشبوهة بالعاصمة،  أسفرت عن توقيف 53 شخصا مشتبه فيهم في قضايا حيازة المخدرات والأسلحة البيضاء، هذه العمليات الاحترازية تأتي تفعيلا للمخطط المسطر بهدف تعزيز أمن المواطن والممتلكات، الغرض منها الحد من كل أشكال الإجرام ومنها الاعتداءات الجسدية والسرقات والاتجار غير المشروع بالمخدرات.

 

  هذا فيما تمكنت الوحدات الخاصة بمكافحة الاتجار غير الشرعي بالمخدرات بعنابة مؤخرا، من حجز كمية معتبرة من المخدرات قدرت بـ 2.700 كيلوغرام، كما سمحت العملية بتوقيف   شخصين مشتبه فيهما والعملية جاءت إثر قيام قوات الشرطة بتفتيش منزل أحد المشتبه فيهم في تجارة هذه السموم، والتي أفضت إلى العثور على عدة طرود بها 25 صفيحة من القنب الهندي المعالج بوزن 2.600 كلغ، كما سمحت تحقيقات الشرطة بتوقيف شريك ثان عثر بحوزته على 100 غرام من المخدرات.

وأكدت المصالح ذاتها أن التحقيق مفتوح من طرف مصالح الشرطة لإيقاف باقي افراد الشبكة الاجرامية المتورطة في القضية وتقديمهم أمام الجهات القضائية المختصة.

في المقابل تمكنت الضبطية القضائية بأمن ولاية الجزائر مؤخرا، من حجز كمية من المؤثرات العقلية تقدر بـ 925 قرص من مختلف الأنواع، كانت موجهة للتسويق بطرق غير قانونية.

وهذه العملية جاءت بعد استغلال معلومات تفيد بحيازة أحد الاشخاص كمية من المؤثرات العقلية، بهدف تسويقها في أوساط الشباب، وعليه وبعد عملية ترصد دامت لأكثر من أسبوع، تم الاطاحة بالمشتبه به وبحوزته 925 قرص مهلوس ومبلغ مالي قدره 17000 دينار جزائري مع توقيف شخص آخر مشتبه فيه.

التحقيق مفتوح من طرف مصالح الشرطة لإيقاف باقي أفراد الشبكة الإجرامية المتورطة في القضية وتقديمهم أمام الجهات القضائية المختصة.

في المقابل تمكنت الضبطية القضائية بالمصلحة الجهوية لمكافحة الاتجار غير الشرعي بالمخدرات بتلمسان مؤخرا، من وضع حد لنشاط أحد أفراد شبكة  تتاجر في هذه السموم، وتتخذ من ولاية تلمسان قاعدة خلفية لممارسة هذا النشاط غير القانوني، حيث سمح العمل الاستعلاماتي من إجهاض هذا المخطط وحجز كمية معتبرة تقدر بـ 30 كلغ من المخدرات.