الرئيسية / وطني / عمليات نوعية للجيش مكنت من تحييد 14 إرهابيا وضبط عتاد وأسلحة.. 12 إرهابيا سلّموا أنفسهم للسلطات العسكرية خلال شهر
elmaouid

عمليات نوعية للجيش مكنت من تحييد 14 إرهابيا وضبط عتاد وأسلحة.. 12 إرهابيا سلّموا أنفسهم للسلطات العسكرية خلال شهر

الجزائر- كشفت الحصيلة العملياتية لشهر أوت 2018 عن عمليات نوعية لقوات الجيش الوطني الشعبي، مكنت من تحييد إرهابيين وضبط عتاد وأسلحة.

وتشير حصيلة الجيش إلى أنه وفي إطار مكافحة الإرهاب، تم إلقاء القبض على إرهابيين اثنين من قبل مفارز للجيش، كما أن 12 إرهابيا سلّموا أنفسهم للسلطات العسكرية، إضافة إلى توقيف أربعة عناصر لدعم الجماعات الإرهابية.

وتشير الحصيلة ذاتها، إلى أنه قد تم كشف وتدمير 22 مخبأ للجماعات الإرهابية، إضافة إلى كشف وتدمير 13 قنبلة تقليدية الصنع، وحجز 50 كيلوغراما من المواد المتفجرة، ناهيك عن استرجاع 6 أجهزة اتصال عبر الأقمار الاصطناعية.

وبخصوص الأسلحة المسترجعة فقد تم ضبط قاذف صواريخ من نوع RPG 7 واسترجاع قذيفتين خاصتين بـ SPG9  و11 قذيفة خاصة بالهاون، بالإضافة إلى بندقيتين رشاشتين من نوع FMPK و19 سلاحا من نوع كلاشنيكوف، بالإضافة إلى حجز 6 بنادق نصف آلية من نوع سيمينوف، 8 بنادق تكرارية، 10 بنادق تقليدية الصنع وبندقيتن FAL. كما تم استرجاع مسدسين آليين و18 بندقية صيد، و17 مخزن ذخيرة، و9208 طلقة من مختلف العيارات وكذا 6 طائرات بدون طيار.

وفي إطار حماية الحدود ومحاربة الجريمة المنظمة، أوقف عناصر الجيش 28 تاجر مخدرات وتم ضبط 36.09 قنطار من الكيف المعالج، إضافة إلى حجز أكثر من 36 ألف قرص مهلوس وتوقيف 64 مهربا و33 شخصا، كما تم إحباط محاولة تهريب 58 ألف

لتر من الوقود و 51.08 طن من المواد الغذائية، ناهيك عن حجز 56 ألف علبة سجائر و164.3طن و34000 وحدة من التبغ، كما تم حجز 63 عربة من مختلف الأصناف.

وفي إطار محاربة الهجرة غير الشرعية، أوقف الجيش الوطني الشعبي 444 مهاجر غير شرعي مع إنقاذ 290 شخص من الغرق في عرض البحر، إضافة إلى توقيف 13 غطاسا من دون رخصة.

وتأتي هذه النتائج المحققة لتؤكد جاهزية الجيش الوطني الشعبي للحفاظ على الحدود وضمان سلامة وأمن التراب الوطني.