الرئيسية / محلي / عنابة… مصالح الولاية تحصي مناطق النشاط التجاري وجرد الأراضي
elmaouid

عنابة… مصالح الولاية تحصي مناطق النشاط التجاري وجرد الأراضي

أكد والي عنابة محمد سلماني، أن مصالحه منشغلة حاليا بإحصاء مناطق النشاط الصناعي والتجاري وجرد الأراضي العقارية، ويدخل هذا العمل في إطار تنويع الإستثمار المحلي الخاص والعام لتحسين مستوى التنمية

المحلية بالولاية.

وعليه، قام سلماني بمعاينة مشروع تجديد شبكة الإنارة العمومية للمدخل الرئيسي لقرية الزاوية بشطايبي، الذي يعرف تقدما في الإنجاز، كما تم وضع حيز الخدمة الملحقتين الإداريتين التابعتين “لقرية الزقع” و”الزاوية” وربطهما بالألياف البصرية. كما تم معاينة مشروع إنجاز الطريق الرابط بين الطريق الولائي 107 بمنطقة الدراوش على مسافة 2600 م، وسيتم استلامه قبل انطلاق موسم الاصطياف.

مشروع ربط سكان القرى بشطايبي بالمياه كان محور زيارة الوالي مع تجديد شبكة التطهير، أين تم ربط نحو 100 مسكن ريفي بواد غنم بها.

في سياق متصل، ركز سلماني خلال زيارته لشطايبي على مدى تقدم الأشغال لتهيئة الواجهة البحرية بشطايبي مركز، والتي تعد مكسبا للمنطقة خلال فصل الصيف، كما أكد على ضرورة دفن الأسلاك الكهربائية ذات الضغط المتوسط لتفادي المخاطر وقد رصد للعملية 7 ملايير سنتيم.

كما يعرف مشروع تهيئة ميناء شطايبي تقدما في الأشغال، وقد رصد للعملية نحو 18 مليون دج، وأسند إنجازه إلى مؤسسة الإنشاءات البحرية للشرق “وتراماس” التي بدأت الأشغال في 30 أكتوبر 2011، على أن يسلم المشروع بعد 26 شهرا، لكن هذه المنشأة بقيت تراوح مكانها، وهو ما أزعج الوالي.

للإشارة، فإن مشروع توسعة ميناء شطايبي، توقفت الأشغال به بتاريخ 24/11/2015، ولم يتم تقديم تبريرات من طرف الشركة المسؤولة على عملية الإنجاز.

وعلى صعيد آخر، يعرف مشروع القرية السياحية بمنطقة واد الغنم، التي بنيت بمقاييس دولية وتتوفر على العديد من المرافق السياحية منها 220 شاليا، بالإضافة إلى محطة معالجة بمياه البحر بقدرة معالجة 5800 شخص يوميا، ما يعادل محطات الحمامات الطبيعية، ناهيك عن مركز تحلية مياه البحر، تعالج 10 متر مكعب في الساعة والتي من شأنها القضاء على إشكالية نقص المياه بالمنطقة، بالإضافة إلى محطة تطهير المياه المستعملة للحفاظ على البيئة وكذا المياه المنجرة للبحر، يتابع نشاط هذه القرية مستثمر خاص، وفي هذا السياق أكد الوالي على أن التنمية بشطايبي في تحسن بعد ربطها بعدة مشاريع منها الربط بالغاز الطبيعي والمياه الصالحة للشرب، إلى جانب إعادة تهيئة الواجهة البحرية وتوسيع الميناء، كما تم تسجيل 12 عملية تقدر بـ 10 ملايير سنتيم، تتابعها مصالح البلدية.