الرئيسية / محلي / غرامات تصل إلى 10 ملايين لكل تاجر يغلق محله يومي العيد
elmaouid

غرامات تصل إلى 10 ملايين لكل تاجر يغلق محله يومي العيد

تعكف مختلف المصالح المعنية في الجزائر العاصمة على ضمان النقل وتوفير حاجيات المواطن في الأسبوع الذي يتزامن مع فترة عيد الأضحى، كون هذه الفترة تشهد حركية كبيرة عبر وسائل النقل وكذلك توقف التجار عن النشاط، ما يضع المواطن العاصمي في مأزق، حيث تشهد المحلات القليلة التي تفتح خاصة يومي العيد طوابير طويلة لا تنتهي.

وفي قطاع النقل، سطرت الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية برنامجا لدعم قطارات الخطوط الطويلة وذلك بمناسبة عيد الأضحى.

وحسب بيان للشركة، برمجت المؤسسة تعزيزا لعدد قطاراتها بالنسبة لخطوطها الطويلة في الفترة الممتدة من 8 سبتمبر إلى 17 سبتمبر 2016 وهذا بخطوط كل من الجزائرالعاصمة – وهران والعاصمة – قسنطينة – عنابة (نهار وليل) وهذا في المواعيد المألوفة.

فبالنسبة لليوم الأول من عيد الأضحى المصادف للإثنين 12 سبتمبر 2016 ستكون مواعيد انطلاق ووصول الرحلة الجزائر العاصمة – وهران كالآتي: من الساعة 12 و30 إلى الساعة 17 و39 د ابتداء من محطة آغا على قطار عادي، أما بالنسبة لقطار الرفاهية، فتوفر الشركة على نفس الخط رحلة أيضا من الساعة 15 (العاصمة) إلى الساعة 19 سا (وهران).

وفيما يخص رحلة الخط وهران – الجزائر العاصمة فتتم عبر قطار عادي ما بين الساعة 12 و30 د و 17 و 37 د لمحطة أغا قبل استئناف وجهتها لمحطة الجزائر (17سا و 44 د). أما الرحلة على قطار الرفاهية فتنطلق على الساعة 15 من وهران لتنتهي في محطة آغا على الساعة 19.

أما بخصوص خط العاصمة – قسنطينة – عنابة فسيكون انطلاق القطار الليلي على الساعة 19 و 40 د والوصول على الساعة 5 و38 د ورحلة إياب ما بين الساعة 19 و20 د والوصول على الساعة 5 و44 د.

كما سيتم، حسب المؤسسة، برمجة رحلة ما بين وهران وبشار تنطلق على الساعة 20 و30د وتصل على الساعة 5 و46 د ورحلة ما بين بشار ووهران ما بين الساعة 20 والساعة 5.

وفيما يخص توفير الحاجيات الغذائية للمواطن في الجزائر العاصمة، سخرت مصالح مديرية التجارة لنفس الولاية أزيد من 4500 تاجر لضمان المداومة أيام عيد الأضحى، حيث أوضح رئيس فرقة الرقابة وقمع الغش بالمديرية، دهار العياشي، في تصريح له لوكالة الأنباء الجزائرية أنه من بين 10623 تاجر ومتعامل اقتصادي الناشطين بالعاصمة، تم تسخير منهم 4557 تاجر لضمان المداومة خلال يومي عيد الأضحى المبارك الأسبوع المقبل.

وفيما يتعلق بأبرز النشاطات التي تم التركيز عليها لضمان نجاح برنامج المداومة المسطر من مديرية التجارة، كما قال، فقد تم تسخير 485 مخبزة من بين 821 مخبزة الموزعة عبر إقليم الولاية، وهو ما يعادل نسبة 59 بالمائة من هذه المحلات التي تعرف إقبالا كبيرا خلال فترة العيد.

وأضاف أنه بالنسبة لتجار المواد الغذائية والخضر والفواكه البالغ عددهم بالعاصمة 5833 تاجرا، فقد تم تسخير منهم 2477 تاجر بنسبة 42 فاصل 46 بالمائة، إضافة إلى المتعاملين في نشاطات أخرى على غرار أصحاب قاعات الشاي والمقاهي ومحطات البنزين والبالغ عددهم 3949 متعامل الذين سخر منهم ليومي العيد 1576 متعامل.

وبالنسبة لوحدات الانتاج والمصانع، قال دهار إن الملبنات ووحدات انتاج الحليب بالعاصمة والبالغ عددها 11 وحدة سخرت كلها لضمان استمرارية عملها يومي العيد بشكل عادي وعلى مدار 24/24 ساعة، فيما تم تسخير 8 مطاحن من أصل التسع مطاحن الموجودة بالولاية .

ولضمان احترام التجار المعنيين للتسخيرة المشار إليها، تم تجنيد 205 عون رقابة من مديرية التجارة موزعين ضمن 102 فرقة تدخل عبر 13 مقاطعة إدارية بالعاصمة.

وسبق لمديرية التجارة أن بلّغت التجار المعنيين بالمداومة من خلال محاضر بإلزامية احترام برنامج التسخيرة، أين وقعوا على قرار المداومة وتحصلوا على نسخة منه تشكل عقدا بينهم وبين الإدارة ويترتب عن الاخلال به تعرضهم إلى عقوبات إدارية يمكن أن تصل حد اقتراح غلق محلاتهم.

وأضاف المصدر أن العقوبات والإجراءات الردعية التي يمكن أن يتعرض لها التاجر المخالف تتمثل في غرامات مالية تتراوح بين 3 إلى 10 ملايين سنتيم والغلق لمدة تصل الشهر والشهرين في حال تكرار الأمر (مخالفة برنامج المداومة)، وفي حال عدم تسديد الغرامة المفروضة على التاجر المخالف يحال ملفه إلى الجهات القضائية للفصل فيه.

وتوجه مديرية التجارة لولاية الجزائر نداءها لكافة التجار المعنيين ببرنامج المداومة من أجل احترام مناوبتهم بغرض ضمان طلبات المواطنين وتفاديا لأي إجراءات ردعية يمكن أن تتخذ في حقهم في حال عدم الالتزام بالبرنامج المسطر.